سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

انفوجراف: «مفكو» تتحول للربحية بعد خسائر استمرت 7 سنوات وتحقق أعلى إنتاجية في تاريخها  

د. يوسف العبد: نمتلك استراتيجية توسعية تضمن عودة الريادة لـ«مفكو» محليا وعربيا الفترة المقبلة

نجحت شركة المهن الطبية للمنتجات البيطرية وإضافات الأعلاف «مفكو» في التحول الى الربحية بعد سبعة أعوامل كاملة من الخسائر.

انفوجراف-المهن الطبية للمنتجات البيطرية- مفكو

وقال الدكتور يوسف العبد رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب، أن شركته نجحت في العودة للربحية مجددا خلال عام 2019 بعد خسائر متعاقبة استمرت على مدار سبعة سنوات في الفترة من عام 2012 الى عام 2018 بحجم خسائر بلغت اكثر من 25 مليون جنيه.

وأشار في تصريحات خاصة لـ«سوق الدواء» الى تحقيق شركة «مفكو» أعلى قيمة من حيث الإنتاج بالجنيه والكمية بالطن في تاريخ الشركة خلال 2019 محققة إنتاجية بقيمة 36.967 مليون جنيه بحجم 208 طن .

وقال الدكتور يوسف العبد أن شركته تمتلك استراتيجية تستهدف من خلالها العودة للريادة والتوسع داخل السوق المحلية والتصدير للعديد من البلدان العربية والأفريقية، موضحا أن 2020 ستشهدف طفرة كبيرة في انتاجية وتصدير وربحية «مفكو» .

الدكتورة ألفت غراب رئيس مجموعة أكديما

وأوضح الدكتور يوسف العبد ان شركة المهن الطبية للمنتجات البيطرية هي احدى الشركات التابعة لمجموعة أكديما التي تتولى قيادتها الدكتورة ألفت غراب والتي توفر كامل الدعم والمساندة لانجاح الشركات التابعة لها وهو ما انعكس علي انتاجية وربحية الشركة خلال 2019.

وأوضح أن هناك العديد من العوامل التي تدعم تنفيذ استراتيجية الشركة التوسعية السنوات المقبلة تتمثل في إمتلاك الشركة أحدث خطوط تصنيع وإنتاج للمستحضرات البيطرية في مصر، بالإضافة الى إمتلاك مصنع لإضافات الأعلاف على أعلي مستوى من الأجهزة والمعدات الحديثة والكوادر الفنية القادرة على تحقق طفرة في الإنتاجية الفترة المقبلة .

وأشار الدكتور يوسف العبد الى ان شركته تعاقدت مع نحو 20 شركة للتصنيع لها في مصانع «مفكو» مما يدعم نمو الشركة وزيادة ربحيتها وقدرتها على إنتاج كافة الأصناف الدوائية البيطرية، القادرة على دعم وتنمة الثروة الحيونية والداجنة في مصر السنوات المقبلة .

جدير بالذكر أن شركة المهن الطبية للمنتجات البيطرية وإضافات الأعلاف «مفكو» تأسست عام 1983 وتعد إحدى الشركات الرائدة في مجال صناعة وإنتاج الادوية البيطرية في مصر والوطن العربي