سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

«جونسون أند جونسون» تقود صفقة تاريخية بـ26 مليار دولار لإسقاط آلاف من الدعاوى القضائية

اتفقت شركة “جونسون آند جونسون” الأمريكية وثلاثة موزعين للمواد الأفيونية على دفع 26 مليار دولار مجتمعة لحل آلاف الدعاوى القضائية الحكومية والمحلية بشأن التعامل مع مسكنات الألم المسببة للإدمان، والتي أدت إلي أزمة صحية عامة في الولايات المتحدة.

وتدعو هذه الصفقة التاريخية، والتي تم الإعداد لها لسنوات، شركات “ماكيسون” و”كاردينال هيلث “، و”أمريسورس برجين” لسداد ما يقرب من 21 مليار دولار لحل الادعاءات القائلة بأنهم غضوا الطرف عن شحنات المواد الأفيونية الكبيرة والمشبوهة، بحسب ما ذكره كل من الشركات والمدعين العامين للولايات الأربعاء الماضي.

وستدفع “جونسون آند جونسون” 5مليارات دولار لتسوية الادعاءات حول قيامها بتسويق المواد الأفيونية بشكل غير قانوني وفقا لأليكس جورسكي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة جونسون آند جونسون ، وهي المواد التي توقفت الشركة عن تصنيعها في العام الماضي.

وتمثل التسوية خطوة كبيرة إلى الأمام في التقاضي بشأن الأدوية التي تسبب الإدمان، والتي تم إلقاء اللوم عليها في التسبب بأكثر من 500 ألف حالة وفاة على مدى عقدين.

وكانت الولايات والمدن والمقاطعات رفعت ما يقرب من 4000 دعوى ضد أكثر من عشرة من صانعي الأدوية والموزعين والصيدليات للحصول على تعويض عن المليارات التي أنفقت على مكافحة آفة المواد الأفيونية في الولايات المتحدة.

نوفو موبيل

وقال جوش شتاين،  المدعي العام لولاية نورث كارولينا، والذي كان من بين مجموعة التفاوض الحكومية: “رغم أن أي مبلغ من المال لن يكون كافياً على الإطلاق، فإن هذه التسوية ستجبر شركات الأدوية هذه على دفع مبلغ تاريخي من المال لتقديم خدمات العلاج والتعافي التي تشتد الحاجة إليها في مجتمعات نورث كارولينا، وستجبرهم أيضاً على تغيير ممارساتهم التجارية بحيث لا يحدث شيء مثل هذا أبداً مرة أخرى”.

أضاف “شتاين” خلال مؤتمر صحفي مع مدعين عامّين آخرين أنه من المتوقع أن تشارك أكثر من 40 ولاية في الصفقة. من بين أوائل الولايات المتبنية لهذه الصفقة، ولايات كاليفورنيا ونيويورك وأوهايو وماساتشوستس وفيرجينيا وتينيسي ولويزيانا وبنسلفانيا وكونيتيكت وديلاوير وفيرجينيا.

وتحصل الولايات التي لم تكن جزءاً من مجموعة التفاوض على 30 يوماً للتوقيع على الصفقة، وأعلن العديد منها بالفعل أنهم سيفعلون ذلك. وسيكون لدى الولايات بعد ذلك 120 يوماً لإقناع حكوماتهم المحلية بقبول النقود لإسقاط دعاواهم القضائية، مع دفع مكافآت من قبل الشركات للحصول على المزيد من المنضمين للصفقة، وهي العملية التي بدأت بالفعل في العديد من الولايات، حيث قالت المدعية العامة لنيويورك، ليتيتيا جيمس، إنها تتوقع أن تنضم “الغالبية العظمى” من الولاية إلي العملة.

وقالت الشركات إنها واثقة من أن الاتفاقية ستحل جزءاً كبيراً بشأن مسؤوليتها المتعلقة بالمواد الأفيونية، بينما أوضح مايكل أولمان، المستشار العام لشركة “جونسون آند جونسون”، في بيان عبر البريد الإلكتروني أن هذه التسوية: “ستدعم بشكل مباشر الجهود الحكومية والمحلية لإحراز تقدم ملموس في معالجة أزمة المواد الأفيونية في الولايات المتحدة”.

من جانبها، أوضحت كل من شركة “أمريسورس برجين” و”كاردينال هيلث” أن حصتهما من الإجمالي ستكون 6.4 مليار دولار لكل منهما، بينما ستكون حصة “ماكيسون” 7.9 مليار دولار. وذكرت الشركات في بيان أن المدفوعات ستتم على مدى 18 عاماً، حيث ستدفع “جونسون آند جونسون” 3.7 مليار دولار في السنوات الثلاث الأولى و1.3 مليار دولار على مدى السنوات الست المقبلة.

 

اترك تعليق