سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

الجمعية الأوروبية للجهاز التنفسي تطالب برفض شراء «فيليب موريس» لشركة فيكتورا لأدوية الربو

الجمعية وصفت الصفقة بغير الأخلاقية وطالبت السلطات بالتدخل من أجل حماية الصحة العامة وثقة الجمهور

دعت الجمعية الأوروبية للجهاز التنفسي، في بيان رسمي إلى ضرورة رفض عملية شراء شركة فيليب موريس لشركة “فيكتورا اVectura” لتصنيع أجهزة الاستنشاق لعلاج الربو وأمراض الرئة.

وأعربت الجمعية الأوروبية للجهاز التنفسي عن شعورها بقلق بالغ إزاء الاستحواذ المقترح على فيكتور من قبل شركة التبغ “فيليب موريس Philip Morris ”

وأشارت في بيانها إلى إن هذه الأخبار مخيبة للآمال بالنسبة لعلماء شركة فيكتورا ، الذين كرسوا حياتهم المهنية لتطوير منتجات تعمل على تحسين نوعية حياة الأشخاص الذين يعانون من أمراض الرئة المنهكة، وجميع أولئك الذين يدافعون عن مكافحة التبغ، معتبرين أن التبغ واحدا من أكبر الأسباب المؤدية لأمراض الرئة والتي يمكن الوقاية منها بالامتناع عن التدخين.

وأكدت “الجمعية الأوروبية للجهاز التنفسي European Respiratory Society” أن صناعة التبغ مسؤولة عن المعاناة والموت المبكر لملايين الأشخاص حول العالم كل عام، لذا فإن من غير الأخلاقي للغاية أن تستفيد شركة التبغ من إدمان الناس على منتجاتها شديدة الضرر، ثم تسعى لاحقًا إلى زيادة الأرباح من الأدوية المنتجة لعلاج الأضرار التي تسببها منتجاتها.

نوفو موبيل

وأشارت إلى أنها تشعر بقلق بالغ من أن الصفقة المقترحة التي ستمكّن شركة فيليب موريس العالميةPMI  من إخفاء صورتها كشركة تستفيد من جعل الأشخاص مدمنين على منتجاتها الخطرة، وأن شركة التبغ ستكون في وضع يمكنها من إساءة استخدام تقنيات الاستنشاق التي طورتها فيكتورا Vectura   لجعلها منتجات التبغ أكثر إدمانًا.

وأوضحت إنه إذا كانت شركة فيليب موريس إنترناشونال (PMI) تريد حقًا تجاوز “النيكوتين”، فيجب أن تركز على وقف الترويج والبيع المكثف لجميع منتجات التبغ دون تأخير.

وشددت الجمعية الأوروبية للجهاز التنفسي إن لديها والمؤسسات الطبية الأخرى قواعد صارمة ضد مشاركة الأفراد، والشركات المرتبطين بصناعة التبغ في أنشطة الجمعية، بما في ذلك العضوية والمشاركة في الأحداث والمشاركة في الأنشطة البحثية، بسبب تضارب المصالح، موضحة أنه من المحتمل أيضًا أن تكون الصفقة ستعود بالضرر المادى لشركة فيكتورا Vectura، حيث سيتجنب المهنيون الصحيون وصف الأدوية من أي شركة تثري صناعة التبغ بسبب الآثار الأخلاقية.

وحصت الجمعية الأوروبية للجهاز التنفسي ERS بشدة مساهمى فيكتورا على رفض الصفقة لضمان استمرار علمائها في التواصل مع المجتمع العلمي إلى أقصى حد، لحماية سلامة منتجاتها الطبية الأساسية، ومنع إساءة استخدام تقنياتها من قبل صناعة التبغ.

وأكدت على إنه إذا تم الموافقة على الاستحواذ من قبل المساهمين، فإن الجمعية الأوروبية للجهاز التنفسي ERS ستدعو الجهات المختصة فى بريطانيا إلى استخدام سلطتهم للتدخل في الصفقة من أجل حماية الصحة العامة وثقة الجمهور في سلاسل التوريد الطبية الأساسية.

 

اترك تعليق