سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

هيئة الدواء: التغيرات الهرمونية من مسببات الاضطرابات النفسية بعد الولادة

كشفت هيئة الدواء المصرية، في منشور لها على صفحتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي، العديد من الأسباب والعوامل المسببة لحدوث اضطرابات في نفسية الأم بعد الولادة.

كالسي كل موبيل

وأوضحت هيئة الدواء المصرية، أن من مسببات اضطرابات في نفسية الأم بعد الولادة، التغيرات الهرمونية؛ حيث أن الهبوط المفاجئ والشديد في مستويات هرموني الإستروجين والبروجيستيرون قد يكون سببا للاضطرابات النفسية بعد الولادة، فمستويات هذه الهرمونات ترتفع بشكل كبير في الأسابيع الأخيرة من الحمل.

وأضافت هيئة الدواء المصرية، أن هرمون البرولاكتين، الذي يعرف بهرمون الحليب، ترتفع مستوياته، ويتم إفرازه لتحفيز غدد الثدي على إفراز الحليب للرضاعة الطبيعية، ووجد أن ارتفاع مستويات هرمون البرولاكتين يسبب تقلبات مزاجية عند الأم.

وأشارت هيئة الدواء المصرية، إلى العوامل النفسية؛ فالولادة بحد ذاتها تعد تغييرًا كبيرًا في حياة الأم، يؤدي إلى الضغوطات النفسية والاضطرابات المزاجية، وفي حال وجود عوامل أخرى مسببة للضغط النفسي؛ فإنها تجعل الأم أكثر عرضة للإصابة بالاضطرابات المزاجية والنفسية بعد الولادة مقارنة بغيرها من الأمهات.

ووجهت هيئة الدواء المصرية عدة نصائح للأمهات للوقاية من الاضطرابات النفسية بعد الولادة، وهي:-

-اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن.

-المحافظة على انتظام مستويات السكر في الدم من خلال تناول وجبات صغيرة في أوقات متباعدة.

-الحصول على قسط كافٍ من النوم، ما يقارب 7-8 ساعات.

-تنظيم الوقت للتقليل من التوتر.

-مشاركة الأصدقاء المقربين والعائلة والزوج بالأفكار والمشاعر، وذلك للحد من الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة.

 

اترك تعليق