سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

مواصفات أقراص ARMOWAKE أرمويك لعلاج الخمول والنوم الزائد

يعتبر دواء أرمويك-Armowake هو أول علاج من نوعه في السوق المصري ، والذي يحتوي على العنصر النشط Armodafinil بتركيز 50 ملغ لعلاج اضطرابات النوم الناجمة عن التحولات في ضغط العمل وغيرها من الحالات التي تسبب الشعور بالخمول و الحاجة الي النوم لفترات طويلة خلال اليوم.

دواعي استخدام أرمويك 

  • يستخدم هذا الدواء في حالة الإصابة بمرض الخدار ( اضطراب عصبي يؤثر علي التحكم في النوم واليقظة)
  • يصف الطبيب المعالج هذا الدواء لعلاج اضطرابات النوم المفرطة.
  • يساعد دواء أرمويك علي علاج الخمول أثناء النهار لتحسين اليقظة عند البالغين الذين يعانون من النعاس الشديد نتيجة مشاكل في النومأ لأسباب كثيرة ومنها الأرق والإجهاد من ضغط الشغل أو المسئوليات الكثيرة والتفكير الزائد وغيرهم.
  • اضطرابات النوم بسبب عدم انتظام ساعات العمل أو العمل الليلي ( شيفتات متغيرة)
  • دواء أرمويك لا يعالج اضطرابات النوم المذكورة أعلاه ، ولكنه قد يساعد في علاج النعاس المرتبط بهذه الاضطرابات

جرعة وطريقة استخدام أرمويك 

  • الجرعة الموصي بها من تناول أرمويك -Armowake هي قرص واحد قبل البدء في العمل بساعة واحدة
  • تناول الجرعة المحددة مع الطعام أو بدونه
  • في حالة نسيان الجرعة المحددة ، فقم بتناولها بمجرد تذكرها..
  • إذا كان الوقت قريبًا من النوم ، تخطي الجرعة المفقودة وقم بالعودة إلى وقتك الطبيعي المحدد.
  • لا تأخذ جرعتين في نفس الوقت أو أي جرعات زيادة تجنبا لأعراضه الجانبية

الآثار الجانبية لأرمويك 

  • يعتبر الاثر الجانبي الاكثر شيوعا هو الصداع، ويحدث لأكثر من 10% من المرضي الذين يتناولون أرمويك.
  • كلما زادت الجرعة المحددة من قبل الطبيب المعالج، كلما زاد معه الصداع حيث يتناسب طرديا مع زيادة الجرعة.
  • وفي حالة زيادة الجرعة قد تظهر هذه الأعراض أيضا ومنها :
  • حدوث خفقان وزيادة في نبضات القلب.
  • الشعور بالأرق والغثيان.
  • الإصابة بجفاف الفم والعطش والإسهال.
  • ظهور الطفح الجلدي وتقرحات الفم وفي هذه الحالة ، يجري الرجوع للطبيب فورا لأخذ كافة الاحتياطات اللازمة من أجل الحفاظ علي سلامتكم.

موانع استخدام أرمويك 

  • يمنع استخدام أرمويك في حالة الحساسية والتحسس منه أو من أي من مكوناته.
  • لا ينصح باستخدامه في المرضى الذين يعانون من أمراض القلب مثل تضخم البطين أو مرضى متلازمة توريت أو التشنجات اللاإرادية.
  • توخي الحذر في حالات القصور الكبدي أو الأمراض العقلية والنفسية حيث تظهر أعراض الأفكار الانتحارية أو الهلوسة والاكتئاب .
  • يتم تناول العلاج بحذر شديد مع الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب
  • يمنع استخدامه في حالة الحمل دون استشارة الطبيب المعالج حتي لايحدث ضرر أو تشوه في الجنين وهناك حالا تم فيها عملية الإجهاض بسبب تناوله.
  • يمنع استخدامه في حالة الرضاعة الطبيعية ولابد من اللجوء للطبيب المختص وه وسيحدد إن كان نفعه أكبر من ضرره عليهم في حالة تناوله أم لا.
  • لاينصح بتناول بالنسبة للأطفال دون استشارة الطبيب المختص، حيث لايوجد دراسات كافية علي سلامته أو أمنه بالنسبة لهم ووجدوا أنه يسبب في ظهور طفح جلدي عليهم.