سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

منظمة الصحة العالمية تتوقع ربع مليون وفاة إضافية بكورونا في أوروبا بحلول 1 ديسمبر

مسؤول بمنظمة الصحة: الجرعات التنشيطية من لقاحات كورونا ليست رفاهية

أعربت منظمة الصحة العالمية الاثنين عن خشيتها من أن يودي فيروس كورونا بحياة مايقترب من ربع مليون شخص آخر في أوروبا بحلول 1 ديسمبر، معربة عن قلقها حيال ركود معدّلات التطعيم والعدد المنخفض للملقحين في الدول الأفقر.

وقال هانز كلوج مدير منظمة الصحة العالمية في أوروبا أن عدد الوفيات ارتفع بنسبة 11 % في أوروبا الأسبوع الماضي، ويشير توقع يمكن الوثوق به إلى احتمال وفاة 236 ألف شخص في أوروبا بحلول 1 ديسمبر”، مضيفا أن “الركود في تلقي اللقاحات في منطقتنا يمثل مصدر قلق جديا”.

وأشار إلى إن جرعة تنشيطية ثالثة من لقاحات الوقاية من كورونا هي وسيلة لحماية الأكثر عرضة للخطر من المرض و”ليست رفاهية”.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد قالت هذا الشهر إن البيانات لا تشير إلى حاجة ماسة لجرعات تنشيطية إضافية وإن منح المزيد من الجرعات لمن تلقوا لقاحات بالفعل سيزيد من عدم المساواة الكبيرة أصلا بين الدول الغنية والفقيرة فيما يتعلق بالحماية من المرض.

نوفو موبيل

وأكد هانز كلوج على “جرعة ثالثة تنشيطية من اللقاحات ليست رفاهية وليست مأخوذة من شخص آخر لا يزال ينتظر جرعته الأولى. إنها بالأساس وسيلة للحفاظ على حماية الأكثر عرضة للخطر من المرض”.

وأضاف “علينا أن نتوخى الحذر بعض الشيء فيما يتعلق بالجرعة التنشيطية لأنه لا توجد أدلة كافية حتى الآن.

“لكن المزيد من الدراسات تظهر أن جرعة ثالثة تحافظ على سلامة الأشخاص المعرضين للخطر وهذا ما يحدث في الكثير من البلدان في منطقتنا”.

وحث كلوج الدول الأوروبية التي لديها فائض من اللقاحات على مشاركتها مع الدول الأخرى خاصة بلدان أوروبا الشرقية وأفريقيا.

وذكر كلوج أنه يعتبر زيادة معدلات العدوى بكورونا في أنحاء أوروبا على مدى الأسبوعين المنصرمين إضافة إلى انخفاض معدلات التطعيم في بعض الدول أمرا “مقلقا للغاية”.

اترك تعليق