سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

مصر تبحث مع «جنرال إلكتريك» الأمريكية توفير أجهزة طبية تعمل بالذكاء الاصطناعي

استقبل الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان، ممثلي شركة جنيرال إليكتريك الأمريكية وعلى رأسهم المدير والرئيس التنفيذي روب والتون، مساء أمس الأحد، بمقر ديوان الوزارة، وذلك على هامش فعاليات المؤتمر الطبي الإفريقي المنعقد خلال الفترة من 5 إلى 7 يونيو 2022 بمركز مصر للمعارض الدولية، تحت شعار «بوابتك نحو الابتكار والتجارة».

وناقش الوزير خلال الاجتماع، إمكانية تطوير ورفع كفاءة 30 جهاز أشعة رنين تعتمد على تقنية الذكاء الاصطناعي تابعين لمستشفيات وزارة الصحة والسكان، كما بحث التعاون المشترك مع الجانب الأمريكي بإنشاء وتحضير مراكز تميز خاصة بأورام البروستاتا، بالإضافة إلى بحث إدخال تكنولوجيا حديثة من خلال توفير أجهزة طبية تساعد في الكشف المبكر وعلاج سرطان البروستاتا بدون تدخل جراحي، حيث يمكن للجهاز الواحد الكشف على 40 إلى 50 مريضا يوميًا، خلال وقت قصير يصل إلى 12 دقيقة فقط بدلا من 55 دقيقة.

وقال الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إن الاجتماع تناول التعاون المشترك لتوفير أشعة مقطعية للكشف عن الأمراض الصدرية، مؤكدًا قدرة هذه الأجهزة على تشخيص وتحديد نوع الورم بصورة دقيقة، ومشيرًا إلى امكانية إنشاء مراكز بحثية متطورة بمصر في مجالات الأمراض الصدرية وأورام المخ والبروستاتا، من شأنها المساهمة في الاكتشاف المبكر للأمراض وإيجاد العلاج المناسب للمرضى.

نوفو موبيل

وتابع، أن الوزير بحث مع الجانب الأمريكي، توفير أجهزة طبية تعمل بالذكاء الاصطناعي للكشف المبكر وعلاج المصابين بأورام المخ بدون تدخل جراحي، منوهًا إلى أهمية التعاون المشترك في توافير برامج تدريبية بمجال أورام المخ والبروستاتا، بالإضافة إلى توفير برامج تدريبية.

وذكر أنه يمكن الاستفادة من مواقع التدريب التابعة للوزارة مثل (أكاديمية الأميرة فاطمة للتعليم الطبي والمهني) ومركز التدريب الطبي التابع إلى جامعة القاهرة، واستقدام الخبراء لتدريب الفرق الطبية، وذلك بهدف تبادل ونقل الخبرات بين البلدين.

ونوه «عبدالغفار» إلى أن الوزير أكد على ضرورة البدء في تدريب الأطباء المصريين المتخصصين بمجال الأورام السرطانية، على أن تكون مستشفى معهد ناصر للبحوث والعلاج باكورة هذا التعاون، من خلال توفير برامج تدريبية للفرق الطبية بالمستشفى، علاوة على رفع كفاءة واستحداث بعض الأجهزة الطبية للمستشفى، وذلك في إطار تطوير المستشفى وتحويله إلى صرح طبي متكامل، موضحًا أن الوزير أكد على ربط البيانات ومعالجتها بتقنية الذكاء الاصطناعي.

وحضر الاجتماع الدكتور محمد عبدالوهاب رئيس قطاع مكتب الوزير، والدكتورة سوزان زناتي مدير عام إدارة العلاقات الصحية الخارجية بالوزارة.

اترك تعليق