سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

مجموعة «EQT» وعائلة شترونجمان يدرسان تقديم عرض لشراء «ساندوز» مقابل 21.6 مليار دولار

أفادت تقارير اعلامية اليوم الجمعة، أن مجموعة الاستثمار «EQT» وعائلة شترونجمان الشهيرة، المستثمرون في شركة «BioNTech»، يدرسون عرضًا مشتركًا للاستحواذ على شركة «ساندوز Sandoz»، ذراع الأدوية الجنيسة لشركة الأدوية السويسرية نوفارتيس.

وقالت مصادر أن الصفقة قد تقدر قيمة ساندوز بأكثر من 20 مليار فرنك سويسري (21.6 مليار دولار).

وتجري شركة نوفارتس مراجعة مجموعة من الخيارات المتعلقة بشركة ساندوز للأدوية الجنيسة التابعة لها، بما في ذلك فصل الأعمال، أو سحب استثماراتها منها مع تصاعد ضغوط الأسعار في قطاع الأدوية خارج براءات الاختراع.

وأضافت التقارير أن العديد من شركات الأسهم الخاصة الأخرى قد اهتمت بشركة ساندوز وعملية شراءها خلال الفترة الأخيرة.

وأندرياس شترونجمان رجل أعمال ألماني أسس شركة الأدوية العامة «Hexal AG» عام 1986، والتي أصبحت ثاني أكبر منتج للأدوية الجنيسة في ألمانيا.

نوفو موبيل

وفي فبراير 2005، باع هو وشقيقه توماس هيكسال و 67.7٪ من معاملهم الأمريكية إلى شركة نوفارتس مقابل 7.5 مليارات دولار ، مما جعل ساندوز أكبر شركة للأدوية الجنيسة في العالم.

وكان أندرياس شترونجمان وتوماس هيكسال من أوائل الداعمين لـ«BioNTech» عندما تم تأسيسها في عام 2008 ولا يزالان من المساهمين الرئيسيين في المجموعة التي طورت مع فايزر أحد اللقاحات الرائدة لكورونا.

واحتفظوا أيضًا ببعض أنشطة الأدوية الجنيسة، مثل ملكيتهم لشركة «Mega Pharma» ومقرها أوروجواي.

وصرح فاس ناراسيمهان، الرئيس التنفيذي لشركة نوفارتس، في أكتوبر الماضي خلال الإعلان عن نتائج أعمال الشركة: «نعتقد أن الآن هو الوقت المناسب لفحص الوضع الاستراتيجي الصحيح طويل المدى لوحدة «ساندوز».

وأضاف: «ستكون جميع الخيارات مطروحة على الطاولة – ما إذا كان يجب أن يتم فصل أعمال «ساندوز»، أو التخارج منها، من خلال البيع أو الاكتتاب العام»، قائلا: «يجب اتخاذ قرار بحلول نهاية عام 2022».

وتأتي المراجعة في أعقاب تحركات خلال السنوات الماضية لفصل شركة «ألكون» الخاصة بالعناية بالعيون، والتابعة لشركة نوفارتس، وأيضا التخلي عن حصة في مشروع صحة المستهلك.

اترك تعليق