سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

مبيعات سوق الدواء السعودي تواصل التراجع للشهر الثاني على التوالي وتفقد 21% خلال مايو

كشفت مصادر دوائية سعودية مطلعة عن تراجع مبيعات سوق الدواء السعودي «من خلال الصيدليات» في شهر مايو 2020، بنسبة 21.3%، محققة مبيعات بقيمة 1.037 مليار ريال، مقارنة بحجم مبيعات 1.317 مليار ريال، خلال نفس الفترة من 2019 ونحو 1.398 مليار ريال، في مايو من 2018.

وأرجعت المصادر إنخفاض مبيعات سوق الدواء السعودي خلال شهر مايو الي تداعيات فيروس كورونا والتي نتج عنها فرض حظر التجوال مما قلل من الطلب على زيارة الأطباء ومن ثم تراجع مبيعات الصيدليات.

وقالت المصادر في تصريحات خاصة لـ «سوق الدواء» أن سوق الدواء السعودي حقق مبيعات خلال الشهور الخمسة الأولى من العام الجاري بقيمة 7.207 مليار ريال، بنسبة نمو 7%، مقارنة بحجم مبيعات 6.736 مليار ريال خلال نفس الفترة من 2019، ونحو 6.806 مليار ريال في الشهور الخمسة الأولى من 2018.

وأشارت المصادر الى تحقيق سوق الدواء السعودي مبيعات «من خلال الصيدليات» خلال الفترة من مايو 2019 الى مايو 2020 بقيمة 16.476 مليار ريال، بنسبة نمو 8.8%، مقارنة بحجم مبيعات 15.149 مليار ريال خلال نفس الفترة من 2018- 2019، ونحو 15.353 مليار ريال خلال نفس الفترة من 2017  -2018 .

وحقق سوق الدواء السعودي مبيعات خلال العام الماضي 2019، بقيمة 16 مليار ريال مقارنة بنحو 15.1 مليار ريال في 2018، كما ارتفعت مبيعاته خلال نفس الفترة من حيث عدد الوحدات لنحو 514 مليون وحدة مقارنة بعدد 514 مليون وحدة خلال عام  2018.

ونوهت المصادر الى تصدر شركات، سبيماكو للأدوية، جلاكسو سميثكلاين، تبوك، نستلة، جمجوم فارما، سانوفي، فايزر، أدوية الحكمة، أسترازينيكا، باي هيلث كير، رياض فارما، نوفو نورديسك، أبوت للأدوية، نوفارتس، ميرك آند كو، أفالون فارما، بورنجير إنجلهايم، إيلي ليلي، ميرك الألمانية، مبيعات سوق الدواء السعودي على الترتيب خلال شهر مايو 2020.

ويمتلك سوق الدواء السعودي 442 شركة ونحو 25 مصنع دواء ومن المتوقع ارتفاعها الى نحو 30 مصنعا قبل نهاية 2020، وذلك من أجل زيادة الطلب المحلي المرتفع لديها والذي لا يدعم صادراتها من الأدوية للخارج التي لا تتجاوز 10% من إنتاجها.