سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

كورونا تجبر «نيويورك» على إغلاق المدارس.. وعدد الوفيات في أمريكا يرتفع الى 250 ألف حالة

تجاوز عدد الموتى في الولايات المتحدة بسبب كوفيد -19 معلما جديدا قاتما حيث فقد 250 ألف شخص حتى أمس الأربعاء، واستجابة لذلك دعا نظام المدارس العامة في مدينة نيويورك، الأكبر في البلاد، إلى وقف التدريس داخل الفصول الدراسية، بسبب قفزة في معدلات الإصابة بفيروس كورونا.

جاء قرار إغلاق المدارس والعودة حصريًا إلى التعلم في المنزل، بدءًا من يوم الخميس، في الوقت الذي فرض فيه المسؤولون في الولاية والمسؤولون المحليون في جميع أنحاء البلاد قيودًا على الحياة الاجتماعية والاقتصادية للحد من زيادة حالات كوفيد-19 والاستشفاء مع اقتراب فصل الشتاء.

وأمر حاكم ولاية مينيسوتا ، تيم فالز ، وهي واحدة من عدة ولايات في المنطقة تعاني من أعلى معدلات إصابة بالفرد في أمريكا، بإغلاق جميع المطاعم والحانات ومراكز اللياقة البدنية وأماكن الترفيه، وإلغاء جميع الرياضات الشبابية ، لمدة أربعة أسابيع.

وقال فالز في إفادة صحفية مسائية إن أكثر من 90٪ من أسرة وحدات العناية المركزة في المستشفيات مشغولة بالفعل في النصف الشرقي من الولاية ، مضيفًا: «نحن في مرحلة خطيرة من هذا الوباء».

وتسبب الإجراء الذي اتخذته مدارس نيويورك، الذي أعلنه العمدة بيل دي بلاسيو عبر تويتر، في إرتياح لدى المعلمين ، الذين أعرب العديد منهم عن خوفهم من زيادة خطر التعرض لفيروس الجهاز التنفسي شديد العدوى.

لكنه سيجلب مشقة متجددة للآباء العاملين الذين يضطرون إلى اتخاذ ترتيبات رعاية الأطفال مرة أخرى.

وشهدت مدينة نيويورك عودة ظهور الفيروس في أواخر الخريف بعد فترة هدوء صيفية. وتتبع المدارس نظامًا متدرجًا بدوام جزئي للتعليم في الفصول الدراسية منذ سبتمبر، حيث يقسم 1.1 مليون طالب أسبوعهم الدراسي بين التعلم الشخصي والتعلم عبر الإنترنت.

لكن دي بلاسيو قال إن جميع التعليمات ستعود إلى التعلم عن بعد مرة أخرى لأن المعدل الإيجابي في اختبارات فيروس كورونا في المدينة ارتفع إلى متوسط ​​سبعة أيام يبلغ 3٪ ، وهو الحد الأدنى لإيقاف الفصول الدراسية الشخصية.