سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

فيتش سوليوشنز: مصر سوقًا جاذبًا للاستثمار في قطاع الأدوية.. والحكومة تعمل على تذليل العقبات

أشارت وكالة “فيتش سوليوشنز” في تقرير لها، إلى إعلان الحكومة المصرية في يونيو 2022 عن خطط لتعزيز الاستثمار الخاص فى القطاعات الاستراتيجية بما فيها قطاع الأدوية لمضاعفة حصة القطاع الخاص في الاقتصاد المصري، ولتحقيق هذا الهدف، يتعين على الحكومة اتخاذ خطوات استباقية للحد من العقبات التي تحول دون وصول شركات الأدوية إلى الأسواق، مثل التسعير الإلزامي وصعوبة الحصول على المواد الأولية اللازمة لتصنيع الأدوية وتسهيل إجراءات ترخيص الأدوية.

كالسي كل موبيل

وأوضحت الوكالة أن الحكومة المصرية تستهدف تسهيل وتسريع إجراءات ترخيص الأدوية الجديدة مما سيؤدي إلى تسريع الموافقات على التقنيات الطبية وتسهيل إدخال أدوية جديدة إلى السوق، وذلك بحسب النشرة اليومية الصادرة عن مركز المعلومات بمجلس الوزراء.

وتوقعت الوكالة أن يرتفع إجمالي مبيعات الأدوية التي تصرف بوصفة طبية أو بدونها إلى نحو 145.6 مليار جنيه (6.9 مليار دولار) بحلول عام 2026 و222.1 مليار جنيه (9.5 مليار دولار) بحلول عام 2031. وستكون زيادة الإنتاج المحلي من الأدوية الجنيسة هي المحرك الرئيسي لهذا النمو خلال فترة التوقعات (2021 – 2031).

نوفو موبيل

مبيعات الأدوية الجنيسة

كما تتوقع الوكالة أن ترتفع مبيعات الأدوية الجنيسة خلال فترة التوقعات لتصل إلى 42٪ من إجمالي مبيعات الأدوية بحلول عام 2026، بينما من المتوقع أن تنخفض حصة الأدوية الحاصلة على براءة اختراع من إجمالي مبيعات الأدوية إلى 44٪ خلال الفترة نفسها.

وأشارت الوكالة إلى أنه في عام 2021، بلغت واردات مصر من الأدوية 40.1 مليار جنيه (2.6 مليار دولار)، ومن المتوقع أن تصل واردات مصر من الإدوية إلى 45.4 مليار جنيه (2.5 مليار دولار) خلال عام 2022 ونحو 58.4 مليار جنيه (2.8 مليار دولار) في عام 2026. ومن المتوقع أن ترتفع صادرات الأدوية أيضًا لتصل إلى نحو 4.0 مليار جنيه (221.3 مليون دولار) في عام 2022.

كما أشارت الوكالة إلى مدينة Gypto Pharma City والتي ستحول مصر إلى مركز إقليمي للأدوية، باعتبارها واحدة من أكبر مدن الأدوية في الشرق الأوسط والتي تم افتتاحها في أبريل 2021؛ بهدف تصنيع المواد الخام الدوائية محليًا وتوطين إنتاج أدوية السرطان في مصر.

 

اترك تعليق