سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

فعالية عقار «مولنوبيرافير – ميرك» لعلاج كورونا تتراجع الى 30% في بيانات حديثة

وأسهم الشركة تتراجع بنسبة 3%

أعلنت شركة ميرك الأمريكية يوم الجمعة بيانات محدثة من دراستها على عقارها التجريبي لعلاج مرضى فيروس كورونا والتي أظهرت ان عقار «مولنوبيرافير» كان أقل فعالية في خفض المستشفيات والوفيات مما ذكر سابقا.

وقالت شركة ميرك للأدوية إن عقارها أظهر انخفاضًا في فعالية عقارها الى 30٪ في حالات الاستشفاء والوفيات، بناءً على بيانات من أكثر من 1400 مريض.

وكانت بيانات سابقة نشرت في أكتوبر الماضي، أظهرت فعالية العقار بنسبة 50٪ تقريبًا ، بناءً على بيانات من 775 مريضًا.

وتراجعت أسهم شركة ميرك بنسبة 3٪ إلى 79.80 دولارًا في تعاملات ما قبل السوق وسط هبوط في الأسواق الأوسع.

وتقدمت الشركة بطلب للحصول على ترخيص من الولايات المتحدة لعقار «مولنوبيرافير» في 11 أكتوب ، بعد البيانات المؤقتة.

نوفو موبيل

وقالت شركة ميرك يوم الجمعة إن البيانات الخاصة بعقار مولنوبيرافير، التي تم تطويرها بالتعاون مع شركة «Ridgeback Biotherapeutics»، قد تم تقديمها إلى إدارة الغذاء والدواء الأمريكية قبل اجتماع لمستشاريها الخبراء يوم الثلاثاء.

ومن المتوقع أن ينشر علماء إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) وثائقهم الموجزة قبل الاجتماع في وقت مبكر من يوم الجمعة.

ومن المتوقع أن تصوت اللجنة على ما إذا كانت ستوصي بأن تصرح الوكالة بعقار الكبسولات الفموية لعلاج كورونا الخفيف إلى المعتدل لدى البالغين المعرضين لخطر الإصابة بمرض شديد.

وأظهر تحليل مؤقت مخطط للبيانات الشهر الماضي أن 7.3٪ من أولئك الذين عولجوا بعقار مولنوبيرافير مرتين في اليوم لمدة خمسة أيام تم نقلهم إلى المستشفى ولم يمت أي منهم لمدة 29 يومًا بعد العلاج. وذلك بالمقارنة مع معدل دخول المستشفى بنسبة 14.1٪ للمرضى الذين يتلقون العلاج الوهمي.

في البيانات المحدثة، تم نقل 6.8٪ من أولئك الذين عولجوا بعقار مولنوبيرافير إلى المستشفى وتوفي شخص واحد، بينما كان معدل الاستشفاء في المجموعة الثانية من العلاج الوهمي 9.7٪.

اترك تعليق