سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

صندوق بلوبيل يكشف عن امتلاكه حصة في «جلاكسو سميثكلاين» ويهاجم رئيسة الشركة ويطلب مرشحا بديلا

كشف صندوق التحوط النشِط «بلوبيل كابيتال بارتنرز» عن امتلاكه حصة في شركة «جلاكسو سميثكلاين»، مما زاد الضغوط على الرئيسة التنفيذية للشركة «إيما والمسلي»، بعد أن هاجم صندوق «إليوت مانيجمنت كوربوريشن» (Elliott) رئاستها لشركة صناعة الأدوية البريطانية.

وطالب صندوق «بلوبيل» شركة «جلاكسو» إلى إجراء عملية شاملة وقوية لتحديد أفضل مرشح (داخلي أو خارجي) لقيادة شركة «جلاكسو» بعد انفصال قسم صحة المستهلك العام المقبل 2022.

وفي حين أن هذه الحيازة تمثّل جزءاً صغيراً من القيمة السوقية للشركة البالغة قيمتها 72 مليار جنيه إسترليني، إلا أنها تضيف منتقداً صريحاً لاستراتيجية شركة الأدوية.

وكشف «إليوت مانيجمنت كوربوريشن» في وقت سابق من هذا العام عن استثمار في شركة «جاكسو»، مما سلط الأضواء على قيادة والمسلي. كافحت الشركة لتطوير علاجات جديدة رائجة، وفشلت في إنتاج لقاح لـ”كورونا”، على الرغم من أنها أكبر منتج للقاحات في العالم.

نوفو موبيل

واستهدفت «بلوبيل» والمسلي مباشرةً، مستشهدة بأدائها خلال عرض تقديمي للمستثمرين مؤخراً، حددت فيه الشركة أهدافاً جديدة.

وسلطت رسالة «بلوبيل» الضوء على ما وصفته بافتقار والمسلي إلى الخبرة في مجال الأدوية.

يذكر أن والمسلي عملت في شركة مستحضرات التجميل «لوريال» (L’Oreal SA) قبل انضمامها إلى «جلاكسو سميثكلاين».

وجاء في الرسالة أن «افتقار والمسلي إلى المعرفة المتعلقة بهذه الصناعة كان واضحاً جداً خلال اطلاعها الأخير للمستثمرين، الذي، نظراً إلى الانتقادات التي أثيرت قبل الحدث والتوقعات المكبوتة تجاه هذه المناسبة، كان من المفترض أن يكون “فرصتها” لإظهار قيادة قوية وتبديد هذا التصور». وتراجعت أسهم “جلاكسو” 0.4% في لندن.

يعد صندوق «بلوبيل»، الذي يتخذ في لندن مقراً له، أصغر بكثير من «إليوت»، لكنه شارك مؤخراً في حملة أدّت إلى إصلاح شامل لإدارة شركة «دانون»  لصناعة الزبادي.

 

اترك تعليق