سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

سينوفاك الصينية: مصر ستصبح مركزا رائدا في تكنولوجيا تصنيع وتوزيع اللقاحات في القارة الأفريقية

شهد الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان، أمس الخميس، تدشين البدء في الأعمال الإنشائية لمجمع التبريد اللوجيستي الخاص بحفظ اللقاحات، في مجمع مصانع الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات «فاكسيرا» بمدينة السادس من أكتوبر.

حضر فعاليات التدشين، السفير الصيني لدى مصر “لياو لي تشينغ”، واللواء طبيب بهاء الدين زيدان رئيس الهيئة المصرية للشراء الموحد، والدكتورة هبة والي الرئيس التنفيذي لشركة “فاكسيرا”وبحضور افتراضي عبر ال«فيديو كونفرانس» للدكتور محمد البدري سفير مصر في جمهورية الصين الشعبية، وعدد من ممثلي شركة «سينوفاك» الصينية.

نوفو موبيل

وبدورها، أشارت الدكتورة هبة والي الرئيس التنفيذي لشركة “فاكسيرا”، إلى أهمية الاستفادة من خبرات شركة “سينوفاك” ونقل تكنولوجيا سلاسل التبريد، والتي تعد أحد أهم المحاور في عملية الإنتاج للحفاظ على جودة اللقاحات، مؤكدة أن الدعم المقدم من الجانب الصيني لإنشاء المجمع يأتي في إطار التعاون المثمر بين شركتي “سينوفاك” وفاكسيرا في مجال إنتاج وتطوير اللقاحات المضادة لفيروس كورونا والمتحورات الجديدة.

وأعرب ممثلو شركة سينوفاك الصينية، عن سعادتهم بالمشاركة في بدء تدشين الأعمال الإنشائية لمجمع التبريد اللوجيستي المميكن والمتكامل، مؤكدين أن الجانب الصيني مستمر في دعم مصر، بحيث تصبح مركزا رائدا في تكنولوجيا تصنيع وتوزيع اللقاحات في القارة الأفريقية، منوهين إلى أن التعاون المشترك بين شركة “فاكسيرا” المصرية و”سينوفاك” الصينية، والذي بدأ في شهر إبريل 2021، بتوقيع اتفاقية لنقل تكنولوجيا تصنيع وإنتاج اللقاحات المضادة لفيروس كورونا محليا، من شأنه دفع عجلة التعاون بين الجانبين في مجال مكافحة وباء فيروس كورونا.

كما استعرض الجانب الصيني، شرحًا مفصلاً لأنظمة التبريد والتخزين داخل مجمع التبريد اللوجيستي، كما استعراض درجات الحرارة الخاصة بأنظمة حفظ كافة اللقاحات والأمصال والتي تعمل على الحفاظ على جودة اللقاحات.

 

اترك تعليق