سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

رئيس «الشراء الموحد»: المؤتمر الإفريقي الطبي الأول يهدف لحوكمة القطاع ووضع حلول للمشكلات الملحة

قال الدكتور بهاء الدين زيدان، رئيس الهيئة المصرية للشراء الموحد، إن الهيئة بدأت في الأعداد والتجهيز للمؤتمر والمعرض الطبي الإفريقي الأول بناء على توجيهات رئيس الجمهورية في شهر مايو 2021.

وأضاف، خلال كلمته في افتتاح فعاليات المعرض والمؤتمر الطبي الإفريقي الأول، أن المؤتمر بمثابة منصة لتداول الخبرات بين الدول الافريقية في مجال الطب، وتوفير حياة صحية للمواطنين، وارثاء التكنولوجيا الطبية، وتعزيز إجراءات حوكمة القطاع الطبي .

وأشار الدكتور بهاء الدين زيدان، إلي أن المؤتمر متماشيا مع رؤية مصر 2030 والتي تدعم الاتحاد الإفريقي للتنمية، وأن يكون منسق حوار بين الدول الإفريقية لتبادل الخبرات فيما بينها، كما يراعى التنسيق مع الشركات العالمية للمساعدة في وضع حلول للمشاكل الصحية على مستوى القارة الإفريقية، والذي تتسق أهدافه مع محاور أجندة الاتحاد الإفريقي 2063 في سعيها لتعزيز التنمية المستدامة للشعوب الإفريقية، والتي يمثل أحد روافدها الأساسية توفير حياة صحية آمنة للمواطنين.

نوفو موبيل

وذكر أن إنشاء الهيئة المصرية للشراء الموحد يعد أحد الآليات التي تبنتها الحكومة المصرية في مسار تطوير منظومة الرعاية الصحية من خلال الاطلاع بدورها في إرساء مبادئ التكنولوجيا الطبية وتعزيز إجراءات حوكمة توفير احتياجات القطاع الطبي وتوطين صناعة الدواء، بما يضمن استدامة خدمات الرعاية الصحية وفقا للمعايير الدورية والوصول العادل والآمن لها لجميع المواطنين.

ولفت الدكتور بهاء الدين زيدان، إلى أن توجيهات الرئيس بعمل احتياطي استراتيجي آمن للدولة في جميع الاحتياجات الطبية بالغ الأثر في عبور أزمة كورونا ومواجهة تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية التي أثرت على سلاسل الإمداد والتموين على مستوى العالم، وكان من نتائج الشراء المجمع للهيئة الحصول على الاحتياجات الطبية بأعلى جودة وأفضل الأسعار وتوفيرها لجميع مستشفيات الدولة في جميع المحافظات بنفس الجودة بما يحقق العدالة الاجتماعية لجميع المواطنين على قدم المساواة.

وأوضح أنه مع تزايد الاتجاه العالمي نحو الإقليمية والتي أصبحت أمرا مصيريا وبصفة خاصة بين الدول الإفريقية التي تتشابه في ماضيها وحاضرها وتطلعاتها المستقبلية، تتبنى الهيئة المصرية للشراء الموحد نهجا متسقا يسعى إلى إقامة روابط وعلاقات إقليمية تهدف إلى تحقيق منافع مشتركة وتكامل متواز بين الشعوب الإفريقية وبصفة خاصة في مجال أنظمة الرعاية الصحية والصناعات المرتبطة بها.

اترك تعليق