سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

دراسة لـ «بيونتيك»: عدوى أوميكرون تعزز مناعة الأشخاص الحاصلين على اللقاح ضد المتحورات الجديدة

كشفت دراسة حديثة، أن الأشخاص الذين يحصلون على لقاح كورونا ثم يُصابون بمتحور أوميكرون، قد يكونون مستعدين للتغلب على مجموعة واسعة من متغيرات فيروس كورونا.

وأشارت الدراسة التي نفذتها شركة بيونتيك الألمانية المصنعة للقاح كورونا، أن العدوى تنتج استجابات مناعية أفضل من اللقاح المعزز بين المرضى الذين تم تطعيمهم.

وتقدم نتائج الدراسة علامة مطمئنة على أن الملايين من الأشخاص الذين تم تطعيمهم وأصيبوا بمتحور “أوميكرون”؛ ربما لن يصابوا بمرض خطير بسبب متغير آخر قريباً على الرغم من أن البحث يحتاج إلى تأكيد، خاصة من خلال الأدلة الواقعية.

نوفو موبيل

من جانبه قال جون ويري، الأستاذ ومدير معهد علم المناعة في جامعة بنسلفانيا والذي راجع دراسة “بيونتيك”: “يجب أن ننظر للعدوى بعد الحصول على اللقاح على أنها معادلة أساساً لجرعة أخرى من اللقاح”،وقد يعني ذلك أنه إذا أصيب شخص ما بكورونا مؤخراً، فيمكنه الانتظار قبل الحصول على جرعة معززة أخرى.

في حين حذرت ألكسندرا وولز، العالمة الرئيسية في جامعة واشنطن، والتي ألفت إحدى الدراسات، من أنَّه لا ينبغي على الناس السعي وراء التقاط العدوى استجابة لتلك النتائج.

وتأتي البيانات مع استمرار “أوميكرون” في تأجيج تفشي المرض في جميع أنحاء العالم، وعلى الأخص في الصين، حيث عانى سكان شنغهاي من الإغلاق لمدة 6 أسابيع تقريباً.

اترك تعليق