سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

جونسون آند جونسون تبدأ التجارب البشرية على لقاح محتمل لـ «كورونا» في النصف الثاني من يوليو

قالت شركة جونسون آند جونسون الأمريكية اليوم الأربعاء إنها ستبدأ تجارب بشرية على لقاحها المحتمل «كوفيد 19» في النصف الثاني من يوليو ، قبل شهرين من الموعد المخطط له ، في الوقت الذي يتسابق فيه صانعو الأدوية لتطوير حقنة لمرض الجهاز التنفسي المميت.

ووقعت الشركة بالفعل صفقات مع حكومة الولايات المتحدة لخلق قدرة تصنيع كافية لإنتاج أكثر من مليار جرعة من لقاحها حتى عام 2021.

ولا توجد حاليًا علاجات أو لقاحات معتمدة لـ COVID-19، المرض الناجم عن فيروس كورونا الجديد الذي أودى بحياة أكثر من 400000 شخص على مستوى العالم.

وستختبر دراسة جونسون آند جونسون، اللقاح المحتمل وتقييم سلامة اللقاح والاستجابة المناعية لـ 1045 شخصًا أصحاء تتراوح أعمارهم بين 18 و 55 عامًا ، وكذلك أولئك الذين يبلغون 65 عامًا وأكثر. وستجري الاختبارات في الولايات المتحدة وبلجيكا.

وتأتي شركة التكنولوجيا الحيوية الأمريكية مودرنا Moderna ،  في طليعة تطوير لقاح COVID-19 وبدأت اختبار مرشحها في تجربة منتصف المرحلة التي ستسجل 600 مريض. وتتوقع الشركة أن تبدأ تجارب المرحلة الأخيرة في يوليو.

كما أن شركات أسترازينيكا، وسانوفي، وفايزر ، وجلاكسو سميثكلاين، في مراحل مختلفة من تطوير لقاحات محتملة لكوفيد 19.

وهناك حاليًا حوالي 10 لقاحات ضد فيروسات كورونا يتم اختبارها في البشر وتوقع الخبراء أن اللقاح الآمن والفعال يمكن أن يستغرق 12 إلى 18 شهرًا من بداية التطوير.