سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

جلفار تستأنف تصدير منتجاتها للسعودية وتبدأ بـ 100 مستحضر دوائي

استأنفت شركة الخليج للصناعات الدوائية «جلفار»، تصدير منتجاتها للسوق السعودي، بعد موافقة هيئة الغذاء والدواء السعودية على استئناف دخول منتجات «جلفار» للمملكة، بعد توقف طال عددا من منتجاتها.

وأكدت الشركة الوطنية أن أول شحناتها، بعد استئناف التصدير، غادرت مقر الشركة الرئيسي في رأس الخيمة، السبت، وتضم 100 مستحضر دوائي، مسجلة لدى الهيئة العامة للغذاء والدواء في المملكة، وهي تحمل شعار «صنع في الإمارات».

وأشارت «جلفار» إلى أن هذه الخطوة جاءت في أعقاب عمليات تفتيش عديدة، من قبل وزارة الصحة ووقاية المجتمع في الإمارات، والهيئة العامة للغذاء والدواء في السعودية، أكدت نتائجها مطابقة المنتجات الدوائية المصنعة من قبل «جلفار» لمواصفات الجودة العالمية.

وقال الشيخ صقر بن حميد القاسمي، رئيس مجلس إدارة «جلفار»: إن عودة 100 منتج لـ «جلفار» مسجلة في المملكة العربية السعودية إلى أسواق المملكة مجدداً تشكل خطوة نوعية مرتقبة، مؤكداً حرص «جلفار» والتزامها بالتعاون مع جميع الجهات المختصة بالدواء، وتطوير عمليات التصنيع، وتنفيذ جميع التوصيات، الواردة في التقارير المترتبة على عمليات التفتيش، التي شهدتها مصانع الشركة.

وتمتلك شركة الخليج للصناعات الدوائية 3 مصانع خارج مقرها الرئيسي في الإمارات، في كل من السعودية وإثيوبيا وبنجلاديش، وتصدر منتجاتها إلى أكثر من 50 دولة حول العالم، فيما توفر حلولاً علاجية لكثير من الأمراض، منها الأمراض المزمنة، مثل السكري والضغط والكلى، وتنتج 550 مليون كبسولة، و50 مليون زجاجة دواء شراب. وتقديراً لإنجازاتها في حقل الابتكار وصناعة الدواء، حصدت «جلفار» جوائز عدة وشهادات تقدير في محافل دولية ومحلية، خلال الأعوام الماضية.

وأطلقت الشركة الإماراتية في 2019 برنامج تحول في عملياتها التشغيلية، شمل إعادة هيكلة داخلية، وتطوير وتحديث عالي المستوى لكافة العمليات المرتبطة بجودة المنتجات الدوائية.