سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

جلاكسو سميثكلاين تتفوق عالميا في علاج «الإيدز» بعقار أثبت أنه أكثر فاعلية 69% من دواء جيلياد

في تجربة عالمية واسعة النطاق، أظهر عقار شركة جلاكسو سميثكلاين «كابوتيجرافير» والذي يستخدم مرتين شهريًا لمواجهة فيروس نقص المناعة البشرية «الايدز» أنه أكثر فاعلية بنسبة 69٪ من دواء شركة جيلياد «تريبادا» «TrEPada» الذي يستخدم يوميًا.

وقالت جلاكسو سميثكلاين اليوم الاثنين أن التحليل المؤقت لتجربة سريرية عالمية واسعة النطاق شملت 4600 مشارك وجدت أن دواء «كابوتجرافير» أكثر فعالية بنسبة 69٪ من دواء «تروفادا» في الوقاية من الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية لدى الرجال والنساء المتحولين جنسياً الذين يمارسون الجنس مع الرجال.

وقالت كيمبرلي سميث، رئيسة قسم البحث والتطوير في وحدة الرعاية الصحية «ViiV» التابعة لشركة جلاكسو سميثكلاين، في بيان: «تظهر نتائج الدراسة أن «كابوتيجرافير» القابل للحقن طويل المفعول الذي يتم تناوله كل شهرين يمكن أن يقلل بنجاح من اكتساب فيروس نقص المناعة البشرية في الرجال الذين يعانون من اختطار الرجال والنساء المتحولين جنسياً المعرضين للخطر».

نوفو موبيل

وتسعى شركة جيلياد الى تحويل مستخدمي عقار «تروفادا» إلى «ديسكوفي» – وهو نظام أحدث يتمتع بملف سلامة للعظام والكلى أفضل من سابقه – قبل أن يفقد حماية براءات الاختراع في سبتمبر

قال الرئيس التنفيذي دانييل أوداي خلال مؤتمر عبر الهاتف في أواخر أبريل إن حوالي 38٪ من مستخدمي برنامج PREP الأمريكي يأخذون «ديسكوفي» الآن.

تستخدم شركة جلاكسو سميثكلاين حاليًا دواء «كابوتجرافير» جنبًا إلى جنب مع دواء «ريفيلبيرين» الذي تنتجه شركة جونسون آند جونسون في نظام طويل المفعول لعلاج مرضى فيروس نقص المناعة البشرية.

أجريت الدراسة الحالية ، التي يطلق عليها اسم HPTN 083 ، من قبل NIH في إطار شبكة تجارب الوقاية من فيروس نقص المناعة البشرية ، وهو تعاون يختبر العديد من طرق الوقاية من فيروس نقص المناعة البشرية.