سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

تحالف عالمي مصري بقيادة «ألاميدا» يعتزم إنشاء مستشفى عالمية بالعاصمة الإدارية

شهد عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، توقيع مذكرة تفاهم، لإنشاء وتشغيل وإدارة مستشفى على الطراز العالمي بالعاصمة الإدارية الجديدة، بالشراكة بين هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وتحالف عالمي مصري يضم 3 من كبريات الشركات.

وقع العقد، أحمد سعيد، مساعد وزير الإسكان، المشرف على قطاع الشئون المالية والإدارية بهيئة المجتمعات العمرانية، فهد خاطر، رئيس مجلس إدارة مجموعة ألاميدا للرعاية الصحية، وفقاً لبيان صحفي.

وقال وزير الإسكان، أن الوزارة ممثلة في هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، ستتولى إنشاء المستشفى على الطراز العالمي، بالتعاون مع الشركة الصينية العامة للهندسة والإنشاءات (CSCEC)، وهي شركة مقاولات عالمية عملاقة، وشركة الحاذق للإنشاءات، وهي شركة مصرية لديها خبرات محلية، بينما ستتولى مجموعة ألاميدا للرعاية الصحية، مهمة التشغيل والإدارة.

ولفت الجزار، بأن مجموعة ألاميدا ستقوم بتشغيل المستشفى لمدة 49 عاماً قابلة للتجديد، وستكون المستشفى مملوكة للوزارة، ممثلة في هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، ويستعين التحالف المسؤول عن إقامة وإنشاء وإدارة المستشفي بأعلى مستوى من الاستشاريين العالميين في مجال الإستشارات الهندسية والمعمارية المتخصصة في المجال الطبي، وكذلك الاستعانة بشريك عالمي في المساهمة والاشتراك في وضع المعايير الطبية العالمية والإدارة الطبية لذلك الصرح الطبي العالمي.

نوفو موبيل

وأكد الوزير، أن إنشاء هذا المستشفى يأتي استكمالاً للجهود المبذولة في توفير جميع الخدمات الرئيسية، وعلى أعلى مستوى، ومن أهمها توفير الخدمات الصحية المميزة، والتي تهدف إلي وضع مصر في مقدمة الدول في مجالات الرعاية الصحية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث ستوفر الوزارة قطعة أرض مساحتها 7 أفدنة تقع بالقرب من منطقة الأعمال المركزية في العاصمة الإدارية الجديدة، وستقوم مجموعة ألاميدا بتشغيل وإدارة المستشفى فور الانتهاء من جميع إجراءات الإنشاء.

وأشار الجزار، إلى أن الطاقة الاستيعابية للمستشفى الجديد 300 سرير، متضمنة 100 سرير للرعاية المركزة، و200 سرير فردي، و10 غرف للعمليات، بالإضافة إلى تقنيات إجراء العمليات الجراحية باستخدام الروبوت، ومعملين للقسطرة القلبية، وبرنامج شامل لعلاج الأورام.

وقال مسئولو ألاميدا، إنه من المقرر أن تضخ المجموعة استثمارات ضخمة لإنشاء “مراكز التميز” في جميع منشأتها، حيث توفر خدمات طبية متكاملة للمرضى تضم أحدث التقنيات المتطورة وتغطى 7 تخصصات رئيسية وهي علوم القلب، وعلوم الأعصاب، وعلوم الأورام، وعلوم جراحة العظام والعمود الفقري، وعلوم الكلى وزرع الكلى، وأمراض الجهاز الهضمي والكبد وزراعة الكبد، وأمراض الجهاز التنفسي.

وتستهدف ألاميدا عقد شراكة واسعة النطاق مع مجموعة عالمية متخصصة في الرعاية الصحية في الولايات المتحدة وأوروبا للاستفادة من أفضل الخبرات الطبية الدولية، وستوفر مركز تدريب لتعزيز مهارات الأطباء والممرضين الجدد.

اترك تعليق