سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية يشيد بجهود مصر في القضاء على «فيروس سي»

استعرض الدكتور أحمد المنظري المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط، التقرير السنوي لأعمال منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط، لافتًا إلى أن العاميين الماضيين شهدا تضامنًا وتعاونًا بين البلدان، وذلك من خلال حشد موارد الإقليم واجتماع وزراء الصحة وقادة الدول لتبادل الخبرات والتصدي لجائحة فيروس كورونا.

جاء ذلك خلال أعمال الدورة الـ68 للجنة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط، وذلك اليوم الثلاثاء، بمقر منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط، وشاركت فيه الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان.

وأكد أن الصحة أصبحت تأتي في صدارة جداول أعمال السياسات العالمية، موجهًا بضرورة الاستفادة من تلك الفرصة والتصدي لكل ما يهدد الصحة العامة وحماية المواطنين، كما أشاد بجهود الدول الأعضاء في التغلب على التحديات الصحية، وأبرزهم مصر  والتى نجحت في القضاء على فيروس سي.

نوفو موبيل

وتوجه الدكتور “تيدروس أدهانوم” مدير عام منظمة الصحة العالمية بالشكر للجنة الإقليمية لاستعراض التقرير السنوي الشامل والذي أوضح حجم التحديات التي تواجهها دول الإقليم وأيضًا الإنجازات العديدة التي تحققت، مشيرًا إلى أن الجائحة أثرت على دول الإقليم وخاصة فيما يتعلق بتقديم الخدمات الصحية الأساسية، كما توجه بالشكر لكافة العاملين في القطاع الصحي لجهودهم خلال هذه الجائحة، كما أعرب عن تقديره بالجهود المبذولة في مجال الترصد، مُهنئًا الدول الأعضاء بالنهج الذي اتبعته في استخدام التكنولوجيا الرقمية في التواصل الفعال خلال التصدي لجائحة فيروس كورونا.

ودعا مدير عام منظمة الصحة العالمية، دول إقليم شرق المتوسط لمواصلة الجهود التي بدأت منذ التصدي للجائحة لتحقيق الصحة العامة للمواطنين، مؤكدًا أن الصحة ليست أمرًا ثانويًا ولكنها أساس الأمن والاستقرار وازدهار المجتمعات لكي نتمكن من العيش في عالم أكثر صحة وأكثر عدلًا.

كما سلطت الدكتورة مها الرباط المبعوث الخاص لمدير عام منظمة الصحة العالمية لشئون الكورونا، الضوء على دعم رؤية 2023 بما في ذلك تعزيز القدرات في مجال الاتصال والتمويل الإنمائي  على أساس استراتيجي إقليمي، كما شددت على أن الدول الأعضاء بحاجة إلى ضمان تحقيق جميع مؤشرات أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالصحة، مشيرة إلى أهمية اتباع نهج الاكتفاء الذاتي في بناء أنظمة صحية قادرة على الصمود في ظل التحديات الراهنة.

 

 

 

اترك تعليق