سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

القائم بأعمال وزير الصحة يوجه بتطعيم المواطنين بلقاح كورونا لمن مرَ على جرعته السابقة 6 أشهر

عقد الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان، أمس الاثنين، اجتماعه الأسبوعي، لمتابعة سير العمل، ومناقشة عدد من الموضوعات الهامة، من بينها خطة التأمين الطبي لاحتفالات عيد الأضحى المبارك، ومتابعة أعمال بعثة الحج الطبية، بالإضافة إلى تطبيق الإجراءات الصحية والوقائية لمواجهة أمراض الصيف، في إطار الحفاظ على الصحة العامة للمواطنين.

حضر الاجتماع مساعدي الوزير ورؤساء الهيئات وكافة وكلاء الوزارة بالمحافظات، إلى جانب المشاركة عبر تقنية ال«فيديو كونفرانس»، وذلك في إطار بحث آليات تقديم أفضل الخدمات الطبية والإسعافية للمواطنين، ومواجهة التحديات والعمل على تذليل أي عقبات تواجه سير العمل بالقطاع الصحي.

في بداية الاجتماع، اطمئن الوزير على الحالة الصحية للحجاج من خلال التواصل مع الدكتور عمرو قنديل رئيس قطاع الطب الوقائي ورئيس البعثة الطبية للحج، عبر تقنية «الفيديو كونفرانس»، وتأكد من تلقي الحجاج كافة أوجه الرعاية الصحية، موصيًا بضرورة تقديم التوعية الصحية للحجاج المصريين لتجنب الأمراض المعدية، حيث تم توفير 11 عيادة متنقلة بمدينة مكة، و3 عيادات بالمدينة المنورة.

وقال الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إن الوزير شدد على استمرار حملة «طرق الأبواب» لتطعيم المواطنين ضد فيروس كورونا بمحافظات (القاهرة، كفرالشيخ، القليوبية، الدقهلية)، مع رفع درجات الوعي بين المواطنين والتشديد على الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية، مشيرًا إلى تنظيم حملات تطعيم باللقاح المضاد لفيروس كورونا للمصطافين بالأماكن السياحية، واستمرار تطعيم المواطنين ممن مرّ على جرعتهم السابقة 6 أشهر.

نوفو موبيل

وفي سياق متصل، أكد أن الوزير شدد على التكثيف من تواجد سيارات الإسعاف المجهزة بالطرق الساحلية والصحراوية، لتقديم خدمات الإسعاف على الطرق لحين قبل النقل لأقرب مستشفى، منوهًا إلى أن الوزير اطلع على خطة التأمين الطبي الخاصة بخدمات الإسعافات الأولية التي يمكن تقديمها خلال أيام العيد وفصل الصيف، حيث سيتم الدفع بـ 287 سيارة إسعاف على الطرق السريعة والصحراوية، كما ستتمركز 9 سيارات إسعاف أسفل الكباري الجديدة المؤدية إلى الطرق الساحلية، مع التأكيد على عمل صيانة دورية للتجهيزات الطبية، والميكانيكية لسيارات الإسعاف.

وأضاف «عبدالغفار» أن الوزير وجه بزيادة القوى البشرية من المسعفين، مع استمرار تدريبهم لرفع كفائتهم وتقديم أفضل الخدمات الطبية، منوهًا إلى التنسيق بين هيئة الإسعاف المصرية والمستشفيات المركزية والعامة والنوعية، وغرفة إدارة الأزمات والطوارئ بكافة مديريات الشؤون الصحية بجميع المحافظات لتقديم الدعم الطبي السريع، والعمل على تذليل أي عقبات في حالة الأزمات، إلى جانب التوجيه بإعداد تقرير دوري مفصل كل ساعتين، يشمل عدد الحالات التي دخلت المستشفيات، والإفادة بحالتهم الصحية،

وتابع، أن الوزير وجه بضرورة رفع حالة الاستعداد بين كافة المستشفيات التابعة لوزارة الصحة والسكان والمجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية خلال فترات العيد، مع التنسيق لتحقيق التكامل بين الجهتين وسد العجز بين القوى البشرية في بعض التخصصات الطبية، لافتًا إلى حرص الوزير على التأكد من توافر مخزون استراتيجي من الأدوية والمستلزمات الطبية والطعوم والأمصال، وتوافر أكياس الدم بجميع الفصائل ومشتقاته في المراكز الإقليمية لنقل الدم بكل المحافظات.

وقال «عبدالغفار» إن الوزير استمع خلال الاجتماع إلى شرح مفصل حول مقترح مبادرة لدعم الولادة الطبيعية وخفض معدلات الولادة القيصرية، من خلال تدريب الأطباء وأطقم التمريض ونشر التوعية الصحية بين السيدات المتزوجات والمقبلات على الزواج، وذلك حفاظا على صحة الأم والطفل. See less

اترك تعليق