سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

«الرعاية الصحية» تستقبل وفدا رفيع المستوى من اليونيسيف والاتحاد الأوروبي والعمل الدولية

استقبل الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، وفدًا دوليًا رفيع المستوى، يضم كلا من جيريمي هوبكنز، ممثل منظمة اليونيسيف في مصر، إبراهيم العافية، مدير قطاع التعاون بسفارة الاتحاد الأوروبي في مصر، إريك أويشسلين، مدير منظمة العمل الدولية في مصر، وذلك بالمقر الرئيسي للهيئة في مدينة نصر.

كالسي كل موبيل

واستعرض الاجتماع، جهود هيئة الرعاية الصحية في التغطية الصحية الشاملة، وبناء الأنظمة الصحية الحديثة، وإدارة وتشغيل المنشآت الصحية باحترافية، وأنظمة تكامل الدوائر الصحية، إضافة إلى جهود الهيئة للتعاون والشراكة مع المنظمات والجهات الدولية والشركاء الدوليين.

وناقش الاجتماع، سبل التعاون لدعم منظومة التأمين الصحي الشامل، ومبادرة حياة كريمة، بما يتفق مع رؤية الدولة وأهدافها الاستراتيجية في بحث الاستفادة من كافة الفرص لتحقيق التنمية الشاملة المستدامة في قطاع الرعاية الصحية 2030.

وتناول الاجتماع، تعزيز التعاون في مجال صحة المرأة والطفل، من خلال تدريب الفرق الطبية، على التعامل مع الأطفال وتوعية أسرهم بالطرق السليمة للتعامل معهم، بهدف إخراج جيل صحي قادر على بناء المجتمع والحفاظ على ثرواته ومقدراته.

وتطرق الاجتماع، إلى بحث سبل التعاون في مجال الرعاية الصحية الأولية، وتفعيل النظام الإلكتروني للإحالة إلى مستويات الرعاية المتقدمة، فضلا عن تنظيم ورش تدريبية للأطباء بمراكز ووحدات طب الأسرة حول التطبيق الصحيح لبرامج صحة المرأة والجنين وصحة الطفل، بما يضمن استمرارية الارتقاء بالخدمات والرعاية الصحية المقدمة لمنتفعي التأمين الصحي الشامل الجديد.

وناقش الاجتماع، أهمية التعاون لتبادل الخبرات والمعرفة لتطبيق أنظمة السلامة والصحة المهنية السليمة، والقادرة على مواجهة الأزمات وتقليل المخاطر على الجميع في منشآت العمل أثناء حالات الطوارئ المستقبلية، بهدف حماية سلامة العاملين وصحتهم، ودعم استمرار العمل ومنع الأزمات بالتنبؤ بها وإدارتها قبل وقوعها.

وأكد السبكي، أهمية الاستفادة من الخبرات الدولية في مجال الرعاية الصحية والعلاجية المتقدمة، والتحول الرقمي للخدمات وتكنولوجيا الرعاية الصحية، وتدريب مقدمي الخدمة، بما يضمن تحسين مخرجات الرعاية الصحية المقدمة للمواطنين تحت مظلة التأمين الصحي الشامل، ومطابقتها للمعايير العالمية.

وتابع، أن مشروع التأمين الصحي الشامل يستهدف توفير الخدمات والرعاية الصحية المتكاملة بكافة المحافظات على مستوى الجمهورية وفقًا لمعايير أكثر مرونة ومحدثة عالميًا، مما يضمن توفير أفضل خدمات ورعاية صحية للمواطن المصري، وتوفير حياة كريمة له.

ومن جانبه، أشاد الوفد الدولي رفيع المستوى بالجهود المبذولة بهيئة الرعاية الصحية لتطور الرعاية الصحية بمصر والارتقاء بها، مؤكدين حرصهم على تقديم كافة أوجه الدعم للدولة المصرية بما يحقق أهدافها الإستراتيجية نحو ضمان علاج كل المصريين بجودة عالمية، ومتطلباتها التنموية في النهوض بالمنظومة الصحية في مصر.

وأكد ممثل منظمة اليونيسيف في مصر، على دعم اليونيسيف لبرامج صحة الأطفال ورعاية الأمهات بمحافظات التأمين الصحي الشامل.

وأضاف مدير قطاع التعاون بسفارة الإتحاد الأوروبي في مصر، أن الإتحاد الأوروبي ينوي تقديم حزمة من المنح لدعم نقل الخبرات لإنجاح منظومة التأمين الصحي الشامل والمبادرة الرئاسية حياة كريمة.

وتابع مدير منظمة العمل الدولية في مصر، أن منظمة العمل الدولية على أتم الاستعداد لتعزيز جهود الدولة لضم العاملين بالقطاع الخاص وغيرالرسمي للاستفادة بخدمات منظومة التأمين الصحي الشامل.

وشارك اللقاء من الهيئة العامة للرعاية الصحية: الدكتور مجدي بكر مستشار رئيس الهيئة للشئون الفنية، الدكتور أحمد عاطف مدير إدارة الأزمات والكوارث والمشرف العام على التعاون الدولي بالهيئة، الدكتورة رضوى إمام مدير إدارة المبادرات والتوعية الصحية.

وضم الوفد الدولي رفيع المستوى: الدكتور فظلول حقي نائب ممثل منظمة اليونيسيف في مصر، الدكتور ماركو ميجيوريلي مدير قسم التنمية البشرية والإجتماعية بسفارة الاتحاد الأوروبي، الدكتورة نيفين دوس مدير برنامج الصحة بمنظمة اليونيسيف، عادل نبهان مدير برامج الصحة والحماية الاجتماعية بسفارة الاتحاد الأوروبي، الدكتورة نجلاء عرفة مدير مساعد برنامج التغذية باليونيسيف، ريكاردو إييرا مسئول الحماية الاجتماعية بمنظمة العمل الدولية، آيه جبر منسق وطني للحماية الاجتماعية بمنظمة العمل الدولية.

اترك تعليق