سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

الرئيس السيسي: ننفق 108 مليارات جنيه لعلاج مرضى قوائم الانتظار بالمستشفيات

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي في مداخلته تعقيباً على كلمة وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بأعمال وزير الصحة خالد عبدالغفار خلال الجلسة النقاشية التي عقدت خلال إطلاق المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية، إن وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية هالة السعيد، عرضت أرقام قوائم انتظار المرضى لإجراء عمليات جراحية داخل المستشفيات منذ 3 سنوات، وكانت وقتها 8 آلاف حالة، فوافقت على علاجهم حتى ننهي أزمة قوائم الانتظار.

وأشار السيسي خلال إطلاق المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية، اليوم الاثنين إلى أن خالد عبدالغفار تحدث اليوم، عن أننا عالجنا بالفعل مليوناً و62 ألف شخص، خلال السنوات الثلاث الماضية، مع الوضع في الاعتبار أننا لم نأخذ قراراً بعلاج مليون و62 ألف شخص، الأمر الذي يعني أننا كنا ننفق في عام 2014 نحو 32 مليار جنيه، والآن ننفق 108 مليارات جنيه، ولكنا غير كافة، لأننا لو حاولنا توفير كل سرير حقيقي يعمل بتشغيل متقدم ومتطور داخل المستشفيات، سيزيد الرقم إلى ثلاثة أضعاف أو أكثر، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط.

نوفو موبيل

وأضاف الرئيس السيسي: “عندما كنت في زيارة إلى بلجيكا التقيت جميع الناس، وتحدثت مع الجميع، وأول شيء تحدثت عنه هو ملف حقوق الإنسان، لأننا لا نخفي شيئاً عن أحد، أولدينا قضية غير معلومة بالإضافة إلى التحديات التي تواجهها الدولة المصرية”.

وتابع الرئيس: “سألت مسؤولين في بلجيكا عن حجم الناتج المحلي لبلادهم فأجابوا أنه يصل إلى 500 مليار دولار، فسألتهم مرة أخرى كم عدد سكان بلادكم، فأجابوا 10 ملايين نسمة”، مشيراً إلى أنه أجابهم بأن حجم الناتج المحلي الإجمالي لمصر يجب أن يصل إلى 5 تريليونات دولار، باعتبار أن عدد سكانها 100 مليون نسمة، ولأني لا أمتلك تلك الأموال فالناس في مصر مظلومة، ولا تأكل أو تتعلم أو تتلقى العلاج بصورة مناسبة، فتلك حقوق الإنسان التي أعرفها جيدا، وما أعلمه جيدا أن لدى مواطنين يجب أن أوفر لهم كل تلك الأمور.

وأضاف الرئيس السيسي قائلاً: “لم أمنع المواطن من أنه يتكلم، بل بالعكس أنا أريده أن يتكلم شريطة أن يعرف قضية البلد، قبل أن يتكلم ويسمع الناس “وينكد عليها في بيوتها”، ويردد كلاماً دون معرفة كافية وهي “كلمة مهذبة” عن الجهل وعدم الإدراك والتقدير للواقع الذي نعيش فيه”.

 

 

اترك تعليق