سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

الرئيس التنفيذي لـ«جلاكسو سميثكلاين»: نعتزم التوسع في تصنيع أدوية الجهاز التنفسي واللقاحات في مصر

كشف الدكتور محمد الضبابي، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة جلاكسو سميثكلاين مصر، عن استعداد «GSK» للتوسع في التصنيع خلال الفترة المقبلة، وتقديم منتجات جديدة للسوق المصرية بأحدث الوسائل التكنولوجية المستخدمة عالمياً.

كالسي كل موبيل

وأشار إلى أن «GSK» قد ناقشت مع عدد من الجهات الصحية في مصر خططها خلال الفترة القادمة، وهناك فرصة لتوقيع مزيد من التفاهمات وأوجه التعاون المشترك مستقبلا، خاصة في مجال تدريب وتعليم الأطباء ومقدمي الرعاية الصحية.

ولفت الدكتور محمد الضبابي، إلى أن «GSK» تنتج 166 مليون عبوة دوائية سنوياً بالسوق المصرية، لعلاج مختلف الأمراض عبر تقديم 160 منتج، وهو ما يغطي جزء كبير من احتياجات السوق، لافتا إلى أن الشركة تخطط للتوسع في إنتاج العقاقير الطبية الخاصة بعلاج الجهاز التنفسي، والانسداد الرئوي، وإنتاج اللقاحات.

وأضاف «الضبابي» في تصريحات صحفية، أن «جلاكسو سميثكلاين» عرضت خلال المناقشات وورش العمل رؤيتها لكيفية الدعم والتعاون مع عدد من الجهات الصحية المختلفة في الدول الأفريقية، وعلى رأسها وزارة الصحة المصرية، في إطار  فعاليات المؤتمر الطبي الأفريقي الأول الذي انعقد الأسبوع الماضي، وذلك  في إطار حرصها على دعم القطاع الصحي والخدمات الطبية المقدمة في أفريقيا.

و أشاد الدكتور محمد الضبابي، بالمؤتمر الطبي الأفريقي الأول وتنظيمه الدقيق، واصفا إياه بالفرصة العظيمة لتلاقي القطاع الخاص مع الجهات الصحية المختلفة، وإتاحة الفرصة أمام تبادل الخبرات والآراء  في كافة أوجه الرعاية الصحية وصناعة الدواء بين الجهات الحكومية، والشركات العالمية وغيرهم من أصحاب المصالح بمصر وأفريقيا، وهو ما يخدم الصناعة في القارة بأكملها.

وأوضح، أن المؤتمر في دورته الأولى يعد من أنجح الفعاليات التي عقدت في المجال الطبي، حيث كان بمثابة منصة لتعريف وزراء الصحة والمسؤولين المشاركين بحجم الشركات العالمية العاملة في القطاع الطبي وصناعة الدواء والأجهزة والمعدات الطبية المختلفة، بالإضافة إلى المستوى الذي وصلت إليه القطاعات الصحية، كما عكس حجم احتياجات الجهات الصحية من الأجهزة والمعدات الطبية، فضلا عن مستوى الرعاية الصحية والمستشفيات بالقارة الأفريقية.

و أشاد الضبابي، بالشكل والتنظيم الذي انطلق به المؤتمر، والذي يبشر ببداية قوية لإحراز المزيد خلال النسخة الثانية للمؤتمر، وذلك لجذب الجهات والمنظمات الصحية المختلفة من جميع أنحاء العالم، وليس من أفريقيا فحسب.

كما أشاد باقتراح الرئيس عبد الفتاح السيسي بأن تكون هناك هيئة شراء موحد لأفريقيا، وهو ما يعزز الصناعة وتقديم خدمة صحية أفضل، موضحاً أن هذا النموذج موجود ويتم تطبيقه في دول الخليج، وهو ما تحتاجه القارة الأفريقية.

 

اترك تعليق