سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

الحكومة اللبنانية تخفض دعم الأدوية وسعر «الأنسولين» يرتفع 4 أضعاف

رفعت الحكومة اللبنانية الدعم عن الدواء، بعد فشلها في توفير شبكة أمان اجتماعي لمن يعانون من فقر متزايد.

وقال فراس أبيض وزير الصحة العامة لرويترز إن أشكالا من الدعم لا تزال سارية على كثير من الأدوية، بينها الأدوية الأغلى سعرا والأكثر أهمية، ويمكن للمواطنين الحصول على بعض الأدوية مجانا في مراكز الرعاية الصحية الأولية.

كما أعرب أبيض عن أسفه لعدم وجود شبكة أمان حكومية واصفا ذلك “بالجريمة”.

وقال النائب عاصم عراجي، رئيس لجنة الصحة في مجلس النواب، إنه تم خفض الدعم الطبي بشكل عام الآن من 120 مليون دولار شهريا إلى نحو 35 مليون دولار.

نوفو موبيل

وأضاف أن التغيير مقلق وأن الناس سيتضررون كثيرا.

وأثر الارتفاع على أسعار الأدوية الضرورية الخاصة بأمراض مزمنة مثل الأنسولين، الذي ارتفع سعره أربعة أضعاف من حوالي 180 ألف ليرة لبنانية (نحو 120 دولارا بالسعر الرسمي أو نحو ثمانية دولارات بسعر السوق السوداء) إلى 730 ألف ليرة، وهو ما يعني أن تكلفته الآن تزيد عن الحد الأدنى الشهري للأجور.

وقال عدد من الصيادلة في بيروت إنهم لم يشهدوا بعد زيادة في إمدادات الأدوية ويخشون أن يعجز معظم الناس عن شرائها.

وقال رابح الشعار مدير صيدلية الشعار، إن زبونة أصيبت بنوبة فزع في صيدليته هذا الأسبوع عندما لم تجد دواء مهما لمرض نفسي.

وأضاف ستتوفر مزيد من الأدوية قريبا لكن لن يكون بمقدور الناس شراءها.

اترك تعليق