سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

الجزائر تبدأ إنتاج أول دفعة من لقاح سينوفاك الصيني محليا 29 سبتمبر الجاري

كشف وزير الصناعة الصيدلانية بالجزائر عبد الرحمان لطفي بن باحمد، إن إنتاج أول دفعة من لقاح كورونا  (سينوفاك) بالجزائر بالشراكة مع الجانب الصيني سيكون يوم 29 سبتمبر.

وبحسب وسائل إعلام جزائرية قال بن باحمد ، إن مصنع اللقاح التابع لصيدال سينتج خلال شهر أكتوبر 1.3 مليون جرعة، على أن يصل تدريجيا إلى أكثر من 5 ملايين جرعة في  2022.

وستنتج الجزائر 65 مليون جرعة سنويا من اللقاح، وقد يصل الإنتاج 8 ملايين جرعة شهريا، كما سيتم الذهاب نحو تصدير اللقاح نحو دول عربية وإفريقية، بعد تغطية حاجيات الجزائر بقرابة 50 مليون جرعة.

وكانت وزارة الصناعة الصيدلانية قد أعلنت يوم 10 سبتمبر أن الانطلاق الفعلي في إنتاج اللقاح الصيني كورونافاك سيكون نهاية سبتمبر الجاري، دون تسجيل أي تأخير.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، الجمعة، أنه «في إطار مشروع إنتاج اللقاح الصيني كورونافاك المضاد لفيروس كوفيد-19 من قبل المجمع العمومي صيدال بالشراكة مع مؤسسة سينوفاك، تعلن الوزارة أن هذا المشروع يسير وفق البرنامج المسطر ولا يعرف أي تأخر، كما تم احترام الآجال المحددة لذلك».

نوفو موبيل

وأضافت وزارة الصناعة الصيدلانية في بيانها أن الانطلاق فعليا في إنتاج اللقاح سيكون نهاية شهر سبتمبر الجاري.

وأكدت الوزارة أن برنامج الإنتاج لا يشهد أي تأخر، مشيرة إلى أن العملية تجري في آجال قصيرة بالنظر  إلى أن صلاحية اللقاح سنة واحدة فقط.

وقام وفد الخبراء الصينيين المكلفين بتفقد التجهيزات والمعدات الخاصة بإنتاج اللقاح المضاد لفيروس كورونا “سينوفاك” بزيارة موقع الإنتاج التابع لمجمع صيدال بقسنطينة يوم 29 يوليو الماضي.

وأفاد بيان لوزارة الصناعة الصيدلانية.. «وفد خبراء «سينوفاك» الصيني يواصل زيارة التفقد التي يقوم بها على مستوى وحدة انتاج قسنطينة 1 التابعة لمجمع صيدال».

وأوضح  المصدر أن هذه الزيارة  تدخل في إطار التعاون بين مجمع صيدال والشركة الصيدلانية الصينية ” سينوفاك ” من أجل إنتاج اللقاح المضاد لفيروس كوفيد-19 ، وذلك لمتابعة والوقوف على سيرورة عملية التفقد التي شرعت فيها بعثة الخبراء الصينيين منذ أمس ، بعد انتهاء فترة حجرهم”.

 

 

اترك تعليق