سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

استطلاع: استخدام الروبوتات في تصنيع الأدوية يصل ذروته خلال ثلاث إلى خمس سنوات

أجرت شركة «Verdict» استطلاعًا لتقييم ما إذا كان استخدام الروبوتات لتعزيز عملية التصنيع قد وصل بالفعل إلى ذروته في صناعة الأدوية.

أظهر تحليل نتائج الاستطلاع أن استخدام الروبوتات لم يصل إلى ذروته وسيستغرق أكثر من خمس سنوات للوصول إلى ذروته، حيث صوتت عليه أغلبية 50٪ من المستجيبين. علاوة على ذلك، رأى 13٪ من المستجيبين أن التكنولوجيا ستستغرق من ثلاث إلى خمس سنوات للوصول إلى الذروة ، بينما صوّت 11٪ على أن الأمر نفسه سيستغرق من سنة إلى ثلاث سنوات.

وبالمقارنة، صوّت 15٪ فقط من المشاركين على أن استخدام الروبوتات قد وصل إلى ذروته، بينما صوت 8٪ بأن التكنولوجيا وصلت إلى ذروتها منذ أكثر من خمس سنوات، وصوت 4٪ أنها بلغت ذروتها منذ عام إلى ثلاث سنوات، وصوت 3٪ أن حدث نفس الشيء قبل ثلاث إلى خمس سنوات.

ورأى 11٪ من المستجيبين المتبقين أن التكنولوجيا بلغت ذروتها الآن.

يستند تحليل وصول استخدام الروبوتات في تصنيع المستحضرات الصيدلانية إلى ذروته خلال ثلاث إلى خمس سنوات، إلى 239 ردًا تم تلقيها من قراء موقع «Technology Technology»، وهو موقع شبكة «Verdict»، في الفترة بين 25 مايو و 25 يونيو 2021.

تتعاون شركات الأدوية بشكل متزايد مع مزودي حلول الأتمتة والروبوتات لدمج هذه التقنيات في عمليات مثل تطوير الأدوية والتصنيع ومكافحة التزييف.

يمكن لتقنيات الأتمتة أن تعزز سرعة عملية التصنيع وتجعلها أكثر أمانًا وفعالية، مع تقليل تكلفة القوى العاملة أيضًا.

نوفو موبيل

زادت طلبات شراء الروبوتات من شركات علوم الحياة في أمريكا الشمالية بنسبة 69٪ في عام 2020 مقارنة بعام 2019 ، وفقًا لجمعية الصناعات الروبوتية (RIA)، وهي مجموعة تجارية تركز على صناعة الروبوتات.

وتقتصر غالبية الروبوتات المستخدمة حاليًا في صناعة الأدوية على التوزيع والفرز وتجميع الأدوات ورعاية الماكينات الخفيفة والتعبئة والتغليف.

الطب الشخصي هو أحد المجالات التي من المتوقع أن يزداد فيها استخدام الروبوتات لجعلها قابلة للتطبيق.

يمكن أن تساعد الروبوتات والأتمتة في تقليل تعقيد العملية وكذلك التكاليف، مع تسريع وتيرة تحليل تسلسل الجينات الفردية.

وتُستخدم الروبوتات أيضًا لمعالجة نقص الأدوية الناجم عن التأخير في تصنيع منتجات مثل المحاقن المعبأة مسبقًا.

على سبيل المثال، طورت جامعة كليمسون وشركة نفرون للأدوية روبوتًا فوق الطاولة يمكنه ملء المحاقن المعقمة المعبأة مسبقًا وتغطيتها وختمها، مما يقلل التكاليف عن طريق منع الإفراط في ملء الأدوية وتقليل التلوث.

إن تعبئة الحقن في حالة عدم وجود روبوت هي عملية منظمة للغاية يجب أن يقوم بها فنيون متخصصون بموجب غرف نظيفة حاصلة على شهادة «ISO» .

من المتوقع أن يساعد الروبوت في معالجة النقص في الحقن المعبأة مسبقًا في المستشفيات ومنشآت الرعاية الصحية.

 

اترك تعليق