سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

اتفاقية تعاون بين الرعاية الصحية واتحاد المستشفيات العربية لتطوير الصحة الرقمية

 

وقعت الهيئة العامة للرعاية الصحية، برئاسة الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، اتفاقية تعاون مع اتحاد المستشفيات العربية، برئاسة البروفيسور توفيق خوجه، أمين عام الاتحاد.

جاء ذلك خلال استقبال الدكتور أحمد السبكي، وفد رفيع المستوى من اتحاد المستشفيات العربية، برئاسة أمين عام الاتحاد البروفيسور توفيق خوجه، بالمقر الرئيسي للهيئة في مدينة نصر، لتوقيع الاتفاقية، ولبحث مزيد من سبل التعاون في تحسين صحة المواطنين بالمجتمع العربي من خلال تطوير أداء مؤسسات ومرافق الرعاية الصحية، والمساهمة في التشغيل الفعال لها.

وأشار الدكتور أحمد السبكي، إلى أن الاتفاقية تشمل التعاون في إعداد وتنفيذ برامج في تقييم أداء المستشفيات، وإعداد حملات توعوية بأهمية المستشفيات الخضراء صديقة للبيئة والتسويق للنظرة الجديدة في تصميم المنشآت الصحية العربية، إضافة إلى إصدار المنشورات لزيادة الوعي حول كافة المواضيع ذات الصلة بالرعاية الصحية وتحسين الخدمات، ورفع كفاءة الكوادر الطبية في برنامج سلامة المرضى ومكافحة العدوى بالمستشفيات والمراكز الصحية العربية.

وأضاف، أن الاتفاقية تشمل التعاون في تكثيف الوعي والعمل في تطوير الصحة الرقمية وإطلاق استراتيجية عربية حولها لتطوير القطاع الصحي العربي، وإدارة الأزمات والطوارئ الصحية، وتحضير وتنفيذ محاضرات ولقاءات متخصصة وورش عمل في مجال إدارة وجودة الرعاية الصحية، وتنفيذ برنامج خاص لنقل خبرات تطبيق التأمين الصحي الشامل بمصر إلى المستشفيات العربية، إلى جانب تدريب الطواقم الطبية والإدارية العاملة بمنشآت هيئة الرعاية الصحية على الأساليب الحديثة في مجال الصحة الرقمية.

وأكد الدكتور أحمد السبكي، حرص الهيئة على التعاون مع اتحاد المستشفيات العربية، لتعزيز تطوير قطاع الرعاية الصحية العربي، خاصة أن مصر تخطو خطوات ثابتة وجادة بهذا القطاع، لافتًا إلى أن ذلك التعاون تنعكس نتائجه فى ثقة المجتمع العربي المتزايدة بأن مصر تمضى قُدمًا على المسار الصحيح في منافستها للمراكز الطبية العربية والعالمية، ومشيرًا إلى أهمية الوصول لآلية لتوثيق النجاحات في التجارب الصحية بالدول العربية لتعميم الاستفادة.

نوفو موبيل

ولفت إلى أن التعاون مع اتحاد المستشفيات العربية يسهم في استمرارية الارتقاء بالخدمات والرعاية الصحية المقدمة تحت مظلة التأمين الصحي الشامل، مشيرًا إلى أهمية تعزيز قدرة هيئة الرعاية الصحية على التطوير من خلال التعاون مع المؤسسات العربية والدولية رفيعة المستوى، لاستكمال مسيرة تطورات الرعاية الصحية بمصر، وفقًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي للارتقاء بقطاع الرعاية الصحية والتعاون مع المجتمع العربي والوصول به إلى مرحلة العالمية.

ومن جانبه، أشاد البروفيسور توفيق خوجه، أمين عام اتحاد المستشفيات العربية، بالتجربة المصرية الرائدة في التغطية الصحية الشاملة للمواطنين ونجاحات مشروع التأمين الصحي الشامل، والطفرة التي أحدثتها هيئة الرعاية الصحية بالمنظومة الصحية في مصر، ومنها استراتيجيات إدخال تقنيات طبية جديدة للعلاج والتحول الرقمي للخدمات، مشيرًا إلى أن هذا التطور من أكبر الطفرات التي حدثت في أي دولة على مستوى العالم، وأن ذلك يعكس التوجهات والإرادة السياسية بمصر لتطوير خدمات الرعاية الصحية للمواطنين بأعلى معايير الجودة العالمية.

ورحب البروفيسور توفيق خوجه، بالتعاون مع الهيئة العامة للرعاية الصحية، كونها ذراع الدولة المصرية الرئيسية في ضبط وتنظيم تقديم الخدمات والرعاية الصحية المتكاملة للمواطنين تحت مظلة التأمين الصحي الشامل، مؤكدًا المكانة العربية والدولية للهيئة العامة للرعاية الصحية، وأنها تمثل مستقبلًا واعدًا لإدارة المستشفيات باحترافية وجدارة إكلينيكية بمصر والمجتمع العربي ككل.

ودعا أمين عام اتحاد المستشفيات العربية، إلى مشاركة الهيئة العامة للرعاية الصحية في مؤتمر منظمة الصحة العربية القادم، لعرض تجربة التأمين الصحي الشامل وإنجازاته وأثره على سرعة تطور الرعاية الصحية بمصر، وذلك بحضور وزراء الصحة العرب، ومجموعة من المفكرين والعلماء والأطباء العرب بمختلف التخصصات للتكاتف من أجل المساعدة في أن تكون المنظمة العربية سببًا في تطوير الرعاية الصحية بالوطن العربي، وحائط صد ضد أي جائحة أو طارئة صحية تطول صحة المواطن العربي، وتعميم ثقافة الجودة في المنشآت الصحية العربية، ويهنئ رئيس الهيئة لاختيارها أحد المحكمين للجوائز لقمة الاتحاد المزمع انعقادها في دبي العام القادم.

وحضر توقيع البروتوكول من جانب اتحاد المستشفيات العربية: أليس يمين بويز المديرة التنفيذية، يوسف باسيم عضو المجلس التنفيذي، علي أبوقرين عضو المجلس التنفيذي، ميراي خليل رئيس اللجنة التنظيمية، ناجي الهاني المستشار القانوني، رانيا صوما رئيس المشاريع.

ومن جانب الهيئة العامة للرعاية الصحية: هاني راشد نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، أحمد حنفي مستشار رئيس الهيئة لشئون الرعاية الصحية والعلاجية والتميز الإكلينيكي، مصطفى غنيمة مستشار رئيس الهيئة للتحول المؤسسي ومدير الإدارة العامة لشئون الأفرع، سالي عبدالرؤوف مدير الإدارة العامة لشئون مكتب المدير التنفيذي بالهيئة.

اترك تعليق