سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

إنشاء صندوق بمليار دولار مدعوم من 20 شركة أدوية عالمية لتعزيز إنتاج المضادات الحيوية

ميرك وفايزر على رأس قائمة الشركات الداعمة لتعزيز ابتكار علاجات جديدة

أعلن عددًا من شركات الأدوية العالمية إنشاء صندوقًا جديدًا بقيمة مليار دولار مدعومًا من 20 شركة تصنيع أدوية، بينهم شركتى ميرك وفايزر، لدعم شركات تصنيع المضادات الحيوية المتعثرة والحفاظ على خطوط إنتاج علاجات جديدة.

وواجه صانعو المضادات الحيوية العديد من الصعوبات بسبب الاستثمار الضعيف ودعاوى الإفلاس، حتى بعد الموافقة على أدوية جديدة ، حيث تجبر المخاوف من الميكروبات المقاومة للأدوية المستشفيات على اتباع نهج أكثر تحفظًا تجاه مثل هذه العلاجات.

ووجهت سلطات الصحة العامة، إنذارات بشأن أزمة صحية قريبة ومتوقعة، قائلة إن الوفيات الناجمة عن البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية يمكن أن تقزم من جائحة فيروس كورونا المستجد.

وقد جمع الصندوق الجديد، بقيادة الاتحاد الدولي لمنتجي الأدوية، ما يقرب من مليار دولار حتى الآن ويهدف إلى المساعدة في دعم الاستثمار في شركات التكنولوجيا الحيوية الأصغر بعد أن انسحب العديد من صانعي الأدوية الكبار، مثل سانوفي.

وقال سيلاس هولاند، رئيس الشؤون الخارجية للصندوق ومدير السياسة العامة العالمية في شركة ميرك، إن المبادرة «تمنح هذه التكنولوجيا الحيوية الوصول إلى أنواع القدرات التي تمتلكها شركات الأدوية الكبرى».

وأضاف هولاند، إن لجنة علمية مستقلة ستراجع وتوصي بتمويل الشركات التي تطور مضادات حيوية جديدة واعدة، وتهدف المجموعة إلى جلب ما بين اثنين إلى أربعة مضادات حيوية جديدة للمرضى خلال السنوات المقبلة.

وأوضح هولاند أن الصندوق بمثابة حل مؤقت لشركات صناعة المضادات الحيوية حتى إصدار تشريع جديد يقدم حلًا أكثر استدامة.