سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

إدارة الغذاء والدواء الأمريكية توافق على أول علاج لمرض البهاق

وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على أول علاج منزلي لإعادة صبغ الجلد، حيث يساعد هذا الدواء على إعادة التصبغات الجلدية مرة أخرى، كما أنه سيكون الدواء الأول على الإطلاق لعلاج البهاق، وهو دواء عبارة عن كريم يحمل اسم «Opzelura™ (ruxolitinib) Cream». 

كالسي كل موبيل

وقال الدكتور ماهر محمود استشاري الأمراض الجلدية : «تمت الموافقة على الدواء للاستخدام الموضعي المستمر مرتين في اليوم للمناطق المصابة بنسبة تصل إلى 10٪ من مساحة سطح الجسم. قد يتطلب العلاج أكثر من 24 أسبوعًا للحصول على استجابة ملحوظة».

الدكتور ماهر محمود استشاري الأمراض الجلدية
استشاري الأمراض الجلدية

وتوصلت الأبحاث بعد شهور عديدة من التجارب السريرية، إلى أن الأطباء وجدوا أن 30% من المرضى الذين استخدموا الدواء، استعادوا 75% أو أكثر من إعادة تصبغ الجلد على الوجه، وحوالي 20% من المرضى استعادوا ما لا يقل عن 50% أو أكثر من إعادة تصبغ الجسم بعد 24 أسبوعًا.

استندت موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على الدواء إلى بيانات من المرحلة الثالثة للدراسة التى اجريت على 600 مريض بالبهاق.

و جدت دراستان منفصلتان انه فى الاسبوع 24 حقق 30% من المرضى الذين عولجوا بالدواء اعادة تلوين فى اكثر من 75% من الوجه، وبعد مرور عام كامل وصل 50% منهم لاعادة تلوين كامل للوجه

و بحسب ما صرح به دكتور ماهر محمود عضو الأكاديمية الأوربية للأمراض الجلدية أنه  تم عرض النتائج الشفوية لهذه الدراسة فى الاجتماع السنوي للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية فى مارس 2022.

ما هو مرض البهاق

نوفو موبيل

ويعتبر مرض البهاق أحد الأمراض الجلدية التى يعاني منها ملايين الأشخاص، لأنه يؤدي إلى تغير لون الجلد الأصلي للبشرة ويظهر لون جلد مختلف مع وجود بقع بيضاء، مما يؤثر على الحالة النفسية للمريض، ويصل به إلى الاكتئاب

أسباب مرض البهاق

في جسم الإنسان يتم تحديد لون الشعر والجلد عن طريق مادة الميلانين، ويحدث البهاق عندما تموت الخلايا الصبغية التي تنتج الميلانين أو تتوقف عن العمل.

ويرجع سبب ظهور البهاق إلى عناصر هامة، منها العوامل الوراثية والعناصر المناعية، وقد يظهر هذا المرض بسبب العوامل التي تؤثر على الجسم من ناحية الجينات أو غيرها

علاج البهاق

قبل هذه الموافقة، كان علاج البهاق غير الجزئي يشمل الكورتيزونات الفموية والموضعية، ولكنها ليست حلاً طويل الأمد. الكورتيزون طويل الأمد له العديد من الآثار الجانبية.

طريقة أخرى هي العلاج الضوئي ، الذي يحفز الخلايا على تكوين صبغة الجلد. و الذى يعتبر علاجا مكلفا ويتطلب زيارات متعددة للعيادة في الأسبوع.

و أكد الدكتور ماهر محمود انه فى سبتمبر 2021 وافقت منظمة الغذاء و الدواء الأمريكية على نفس الدواء كعلاج للأكزيما التأتبية.

 

 

 

اترك تعليق