سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

مسؤول بنقابة الصيادلة: الأدوية المباعة على التطبيقات الإلكترونية قد تكون سامة ومميتة

قال الدكتور محفوظ رمزي، رئيس لجنة تصنيع الدواء بنقابة الصيادلة، إن النقابة أول مؤسسة نوهت إلى خطورة التطبيقات وتداول الأدوية على مواقع التواصل الاجتماعي، محذرًا من أن تلك الأدوية قد تكون سامة ومميتة.

وأضاف رمزي، في مداخلة هاتفية لبرنامج «آخر النهار» المعروض على قناة «النهار»، مساء الاثنين، أن النقابة ناشدت المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بعمل تنسيق ثلاثي مع الجهات المختصة، لإصدار موافقة على المحتوى العلمي والإعلاني لأي دواء يروج له عن طريق التليفزيون من هيئة الدواء المصرية.

ولفت إلى أن تداول الأعشاب الطبية على مواقع التواصل غير موجود في أي من دول العالم الأخرى، قائلًا إن نقابة الصيادلة في المنصورة استدعت الصيدلي أحمد أبو النصر، الشهير بطبيب الكركامين، للتحقيق أكثر من مرة ولم يتوجه إليها.

وناشد رئيس لجنة التصنيع الدوائي المواطنين عدم الحصول على أي دواء من أية مؤسسة صحية بخلاف الصيدلية، مشيرًا إلى أن بعض مراكز التخسيس تبيع الأدوية المغشوشة للمواطنين وقد تكون مميتة في بعض الأحيان.

نوفو موبيل

وشدد على أن الصيدلية المؤسسة الوحيدة المرخصة للحصول على الدواء، متوجهًا برسالة لكل الجهات المختصة: «أي محاولة لتشريع التطبيقات الإلكترونية الدولة ستدفع ثمنها غاليًا وتؤثر على صحة المواطن بصورة كبيرة».

وحذر من أن تقنين بيع الأدوية عن طريق مواقع الاجتماعي يجعل المواطن عرضة وفريسة للإعلانات المضللة، متابعًا أن تكرار بث الإعلانات المروجة للأدوية على القنوات التليفزيونية تجعل المواطن يظن بأنها موافقة صريحة من الدولة عليها.

وطلب من المواطنين التوجه إلى موقع هيئة الدواء أو التعامل مع الصيدلية للاستعلام عن أي دواء، مختتمًا: «المواطنون يحبون الفنانين ولاعبي الكرة، مكانكم في القلوب ونرجو عدم الترويج لمنتج قد يكون مغشوشًا أو فاسدًا لأنه قد يسبب وفاة العديد من المرضى».

وأمرت جهات التحقيق بحبس المتهم الصيدلي أحمد أبو النصر، الشهير بطبيب الكركامين، 4 أيام على ذمة التحقيقات، وذلك عقب قرارها بضبطه وإحضاره في القضية المحرر بها محضر في شهر نوفمبر الماضي، وتتعلق بأنه منتحل صفة دكتور علاج بالأعشاب، لقيامه بالتدليس على المواطنين، وإيهامهم بأنه خبير علاجي، يمكنه علاج جميع الأمراض باستخدام مواد أولية من خلاصة الأعشاب، وأنه يروج لذلك على قناته على موقع “يوتيوب” وإحدى القنوات الفضائية وصفحته الخاصة على شبكة الإنترنت.

اترك تعليق