سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

القائم بأعمال وزير الصحة يستقبل وفدا من الكلية الملكية البريطانية لطب الطوارئ

عبدالغفار: الكلية الملكية البريطانية تعتمد 3 مستشفيات في تخصص طب الطوارئ ببرنامج الزمالة المصرية

 

استقبل الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي القائم بأعمال وزير الصحة والسكان، وفدًا من الكلية الملكية البريطانية لطب الطوارئ (Royal College of Emergency Medicine)، مساء أمس الأربعاء، وذلك بديوان عام وزارة الصحة والسكان.

وتناول الاجتماع مناقشة نتائج زيارة الوفد لعدد من مستشفيات وزارة الصحة والسكان، حيث اعتمدت الكلية الملكية البريطانية، العملية التدريبية لبرنامج الزمالة المصرية في تخصص طب الطوارئ بثلاث مستشفيات شملت (دار الشفاء- البنك الأهلي- الشيخ زايد التخصصي).

وقال الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إن هذا الاعتماد جاء بعد إجراءات دقيقة من قبل الكلية الملكية للتأكد من مدى جودة العملية التدريبية، ومواكبتها للمعايير العالمية، مشيرا إلى حصول المستشفيات الثلاث على الاعتماد من المستوى الأول (level 1 accreditation).

نوفو موبيل

وأضاف عبدالغفار، أن الوزير أشاد بالتعاون بين الكلية الملكية لطب الطوارىء، واللجنة العليا للتخصصات الطبية، على مدار الـ18 شهرًا الماضية وفقًا للاتفاقية الموقعة بين الجانبين، معربًا عن تطلعه لتوسيع فرص التعاون مع الكلية الملكية، في إطار استراتيجية الوزارة للنهوض بالتعليم الطبي المهني.

وأشار إلى أن الارتقاء بالعملية التدريبية للأطباء يساهم في خلق جيل جديد من الأطباء المتخصصين لديهم مهارة وكفاءة عالية، بما ينعكس على الارتقاء بالخدمات المقدمة للمرضى.

وكشف أن برنامج زيارة الوفد للمستشفيات استمر لمدة 4 أيام، وتم خلاله عقد لقاءات مع مدربي برنامج الزمالة المصرية في تخصص طب الطوارئ، وكذلك عقد لقاءات مشتركة مع المدربين والمشرفيين العلميين القائمين على العملية التدريبية، بالإضافة إلى تفقد أقسام الطواريء بتلك المستشفيات، كما عقد الوفد ورشة عمل للمدربين بالزمالة المصرية، بمقر أكاديمية الأميرة فاطمة للتعليم الطبي والمهني.

وفي نهاية اللقاء، أشاد الدكتور خالدعبدالغفار، بمجهودات اللجنة العليا للتخصصات الطبية، والأطقم الطبية بالمستشفيات، مشيرا إلى أن تقييم العملية التدريبية يساهم في الوقوف على التحديات والعمل على حلها أولا بأول للنهوض بالعملية التدريبية، وتبادل الوزير “الدروع التذكارية” مع وفد الكلية الملكية لطب الطوارىء.

اترك تعليق