سوق الدواء
كل ما تريد معرفته عن سوق الدواء

«إي هيلث» تبدأ المرحلة الأولي لتقديم خدمات الدعم الفني لمنظومة التأمين الصحي الشامل

أعلنت شركة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية، عن تدشين أولى خطوات تفعيل الشراكة المبرمة مع الهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل، والتي شهدت التكليف ببدء خدمات المرحلة الأولي في تشغيل وإدارة منظومة التأمين الصحي الشامل.

وبموجب الشراكة، ستتولى شركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية “إي فاينانس”، بالتعاون مع “إي هيلث” الشركة الشقيقة لمجموعة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية، لتقديم خدمات الدعم الفني لمستخدمي المنظومة في المستشفيات والمراكز والوحدات الصحية ومقار الهيئات التابعة لمنظومة التأمين الصحي الشامل، بالإضافة إلى خدمات إدارة وتهيئة مكونات المنظومة وخدمات مراقبة البنية التحتية وخدمات إدارة خدمات تشغيل ودعم منظومة التأمين الصحي الشامل وخدمات مراقبة المنظومة.

وتشمل المرحلة الأولي للاتفاق المواطنين المستفيدين من المنظومة في 5 محافظات (بورسعيد – الأقصر – الاسماعلية – السويس – جنوب سيناء) وذلك من خلال ما يقرب من 140 مستشفى ومركز ووحدة طبية يعمل بها ما يقرب من 14 الف متخصص ومتوقع الوصول لأكثر من 20 الف متخصص بنهاية 2022.

وتعقيبًا على هذا، أكد حسام صادق، المدير التنفيذي لهيئة التأمين الصحي الشامل، أن الخطوة تمهد لانطلاقة ناجحة لمنظومة التأمين الصحي الشامل في محافظات المرحلة الأولى، بعد الإعداد الجيد لها والتعاون مع شركاء محترفين لتنفيذها بأعلى مستوى من الكفاءة وبالشكل الذي يقدم خدمة صحية ممتازة تليق بالمواطن المصري في الجمهورية الجديدة.

نوفو موبيل

وتابع: الاستعانة بخبرة شركة إي فاينانس و تخصص شركة إي هيلث في الإدارة والتشغيل يضمن لنا تنفيذًا سلسًا ودقيقًا للمنظومة وسرعة التوعية بالمنظومة ومنافعها على المواطنين والأطقم الطبية، فضلًا تدريب الأطقم الطبية على التحول الرقمي والتعريف بكيفية التسجيل في المنظومة في مراحلها القادمة.

ومن جهته، عبر حسام الجولي، العضو المنتدب لشركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية “إي فاينانس” عن فخره بالشراكة مع هيئة التأمين الصحي الشامل صاحبة المشروع الطموح الذي سيغير مفهوم الرعاية الصحية في مصر، مؤكدًا حرصه على عقد شراكات جديدة لتوفير أحدث الحلول التقنية المتعلقة بالقطاع على مستوى العالم وتعزيز دور الشركة كمقدم رائد لخدمات إدارة وتشغيل مشروعات التحول الرقمي في مصر.

وقال حسن السكري المدير التنفيذي و العضو المنتدب لشركة “إي هيلث” إن إطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل وإدارتها وتشغيلها يعد حجر زاوية في استراتيجية وأهداف الشركة التي تستهدف ترسيخ مكانتها في السوق كمنصة مفتوحة لكل المؤسسات والشركات الراغبة في تقديم حلول رقمية تخدم قطاع الرعاية الصحية.

يشار إلى أن منظومة التأمين الصحي الشامل تعد من أكبر المشروعات القومية للحكومة المصرية وتستهدف تحسين صحة الشعب المصري عبر ضمان العلاج المناسب كل أفراد الأسر المصرية بخدمة مميزة وجودة عالمية وبشكل مستدام.

اترك تعليق